بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

هل ينجح الكاظمي فيما فشل فيه علاوي والزرفي ؟

على الرغم من مرور نيف وأربعة أشهر على استقالة عادل عبد المهدي وتكليف علاوي والزرفي لتشكيل الحكومة إلا أن المكلفين سقطا في مستنقع الرفض السياسي والشعبي وليدخلا البلاد من جديد في فراغ سياسي ودستوري قبل ان يكلف رئيس الجمهورية مصطفى الكاظمي رئيس المخابرات السابق بتشكيل الحكومة صباح اليوم .


ورغم تعهد رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، بالعمل على تشكيل حكومة تضع تطلعات العراقيين ومطالبهم في مقدمة أولوياتها إلا أن شكوك تمريره في البرلمان قد لا تسعفه لتنفيذ ذلك بفعل التجاذبات بين القوى السياسية ومحاولة كل منها النيل من كعكة الوزارة الجديدة .


وقال الكاظمي في بيان مقتضب  ، إنه “مع تكليفي بمهمة رئاسة الحكومة العراقية، أتعهد أمام شعبي الكريم، بالعمل على تشكيل حكومة تضع تطلعات العراقيين ومطالبهم في مقدمة أولوياتها”.
وتعهد الكاظمي بأن تعمل حكومته على “صون سيادة الوطن وتحفظ الحقوق، وتعمل على حل الأزمات، وتدفع عجلة الاقتصاد إلى الأمام”.
وكان رئيس الجمهورية برهم صالح كلف، اليوم الخميس، رئيس جهاز المخابرات مصطفى الكاظمي برئاسة الوزراء خلفا للمعتذر عدنان الزرفي. 

إقرأ ايضا
التعليقات