بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

رئيس وزراء بريطانيا لا يزال في العناية المركزة.. ورسالة تضامن من المعارضة

جونسون

أكد وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني مايكل جوف، الثلاثاء، أن رئيس الوزراء بوريس جونسون، لا يزال في العناية المركزة، بعد أن تدهورت حالته الصحية الليلة الماضية، جراء إصابته بفيروس كورونا.

وجاء نقل رئيس الوزراء البريطاني، إلى المستشفى، بعد 10 أيام من إصابته بفيروس كورونا، قضاها وهو يتابع عمله بشكل اعتيادي من عزله الذاتي.

وقال متحدث باسم مكتب جونسون، في بيان له  إن الأخير يعاني من نوبة سعال وارتفاع في الحرارة، وسيبقى تحت عناية مركزة في مستشفى ساينت توماس في العاصمة لندن.
وأكد مكتب جونسون، أن رئيس الوزراء لم يفقد وعيه كما ذكرت بعض وسائل الإعلام المحلية، وأنه يتلقى العلاج، فيما تم تكليف وزير الخارجية، دومينيك راب، بأداء مهامه مؤقتا.
وكانت صحيفة "التايمز" البريطانية قد ذكرت في وقت سابق، أن جونسون عانى من مشكلات في التنفس، مما استدعى استخدامه جهازا للتنفس الصناعي.

وكان رئيس الحكومة البريطانية قد أعلن عن إصابته بفيروس كورونا، قبل 10 أيام، قائلا إنه يخضع للعزل الذاتي، لكنه سيواصل قيادة جهود الحكومة لمواجهة الفيروس.
ونشر عدد من السياسيين عبارات التضامن مع جونسون وعائلته، حيث كتب عمدة مدينة لندن، صديق خان: "نصلي كي يتعافى رئيس الوزراء بسرعة هذه الليلة".
أما زعيم حزب العمال الجديد، كير ستارمر، فكتب على حسابه في تويتر: "أخبار حزينة بشكل رهيب. كل البلاد يقف مع رئيس الوزراء وعائلته خلال هذا الوقت الصعب للغاية".
من جانبه، وصف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إدخال رئيس الوزراء البريطاني، إلى الرعاية المركزة بسبب مضاعفات فيروس كورونا، بأنه "أمر خطير".
وقال الرئيس الأميركي إنه طلب من شركتين تعملان على ابتكار طرق علاج من فيروس كورونا، تقديم المساعدة للفريق الطبي الذي يعالج جونسون.
وأعرب ترامب عن أمله في أن يتعافى "صديقه" سريعا، مشيرا إلى أن الأميركيين "يصلّون من أجله".

أخر تعديل: الثلاثاء، 07 نيسان 2020 11:34 ص
إقرأ ايضا
التعليقات