بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خلية أزمة كورونا بالعراق: هذا الأسبوع الأكثر خطورة.. والصحة العالمية: 8 آلاف عراقي خضعوا للفحص

كورونا في العراق

دعا الفريق الإعلامي لخلية الأزمة الخاصة بمكافحة كورونا، وسائل الإعلام إلى تكثيف حملة توعية المواطنين بضرورة الالتزام في تطبيق الحجر الصحي المنزلي لتفادي الإصابة بالفيروس.

وقال رئيس الفريق، ومدير عام الإعلام البيئي في وزارة الصحة أمير علي الحسون في بيان صحفي، إن "الفريق ومن خلال مراقبته حالات خرق الحظر في عموم أحياء ومناطق بغداد والمحافظات يوصي القنوات الفضائية ‏والمؤسسات الإعلامية المحلية بالتشديد على توعية المواطنين بعدم التراخي في تطبيق الحجر الصحي".

وأضاف، أن "أي إهمال في تنفيذ توصيات وزارة الصحة سيسبب بحدوث العدوى من الملامسين المصابين"، مشيرا إلى أن "هذا الأسبوع يعد الأكثر خطورة، مختلفا عن جميع المراحل التي مرت بها البلاد خلال الأزمة".

وأشار، إلى أن "الفريق الإعلامي دعا إلى تشديد الحملات التوعوية ولاسيما في المناطق التي تحدث فيها خروقات، وحث على استضافة المعنيين بالتثقيف في هذا الموضوع كي يتم الحفاظ على أكبر قدر من الالتزام".

بينما أكد عضو الصحة العالمية عدنان نوار، أن وصول العراق لنحو ألفي إصابة بكورونا لغاية الأسبوع الثالث من نيسان فسيكون بإمكان العراق اجتياز الأزمة، مبينا أن الأرقام المعلنة في العراق صحيحة ودقيقة.

وقال نوار في تصريح متلفز، إن " ٨ آلاف عراقي خضعوا لفحص كورونا فكان بينهم ١٠٠٠ مصاب".

وأضاف أن " الأرقام المعلنة بشان اصابات كورونا في العراق صحيحة ودقيقة"، مبينا ان " محاولات كسر حظر التجوال انتحار جماعي".

وتابع نوار" إذا وصلت عدد الاصابات في العراق الى ٢٠٠٠ إصابة بحلول الأسبوع الثالث من نيسان فسنكون بخير!".

يذكر أن وزير الصحة والبيئة رئيس خلية الأزمة جعفر صادق علاوي، كشف عن وجود توجه بتمديد حظر التجوال وإعادة تنظيم دوام الموظفين.

وقال علاوي في تصريح صحفي، "إن حظر التجول سيمدد الى يوم 19 من الشهر الحالي مع إعادة تنظيم دوام الموظفين في القطاع العام والخاص".

وأشار إلى تخويل الوزراء باستئناف عمل الموظفين بنسبة 25%  لأن أجهزة الدولة توقفت خلال فترة الحظر.

إقرأ ايضا
التعليقات