بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

لمواجهة كورونا .. الحكومة الجزائرية تطلب "تبرعات" من مواطنيها

1-1329111
في مواجهة مالية مزدوجة، بفعل انهيار مداخيل الخزينة وتكلفة مواجهة انتشار فيروس كورونا في البلاد، فتحت الحكومة الجزائرية حسابين بريديين لتلقي مساعدات "المحسنين"، موجّه للمستشفيات واقتناء المعدات الطبية اللازمة.
ويأتي هذا مقابل تحرك بطيء ومحدود لعدد من كبار رجال الأعمال وسياسيين في تقديم مساعدات مباشرة أو الاقتطاع من أجورهم.
في المقابل، أعاد التلفزيون الحكومي الجزائري بث ومضة الحساب البريدي والبنكي المخصص لتلقي مساعدات باسم "الوقاية من كورونا" مرات عدة، تبعاً لقرار الحكومة فتح الباب أمام المتبرعين لتنظيم عمليات تلقي المساعدات، لا سيما المالية منها.
وخصصت الحكومة 100 مليون دولار لمواجهة كورونا في اجتماع سابق لمجلس الوزراء، إلا أن هذه الحصة المالية لا تبدو كافية أمام النقص الكبير للإمكانات الطبية في المستشفيات.
من جهة ثانية، سارع الجزائريون وبكثرة لسحب كميات كبيرة من الأموال المدخرة في حساباتهم في الأيام القليلة الماضية، ما عكس حالة ارتباك في الشارع، مترافقة مع شح التوضيحات الحكومية حول حقيقة "السيطرة على الوضع"، كما صرح الرئيس عبد المجيد تبون في خطابه الوحيد للأمة الذي خصصه لإعلان الإجراءات لمحاصرة الوباء.
وطلبت الحكومة من المواطنين التبرع لصالح الخزينة العامة بأموال مباشرة عبر حسابات بريدية وبنكية، الأول بريدي بعملة الدينار، كما فتح ثلاثة حسابات لدى بنك الجزائر الخارجي للمساهمة بالعملات الأجنبية.
إقرأ ايضا
التعليقات