بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

كورونا.. "الاعتقاد الخاطئ" لا يزال يحصد أرواح الإيرانيين

1-1329116
ارتفع عدد الإيرانيين الذين دفعوا حياتهم ثمن اعتقادهم بأن شرب الكحول الصناعية يمكن أن يؤدي إلى تعافيهم من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، المعروف أيضا بـ"كوفيد- 19".

وبحسب وسائل إعلام إيرانية، فقد مات أكثر من 300 شخص في البلاد وأصيب أكثر من 1000 آخرين، بعدما تناولوا الميثانول، أو ما يطلق عليه أيضا "الخمر المغشوش"، وهو كحول عديم اللون، قابل للمزج مع المياه لكنه أخف منها، وقابل للاشتعال.
والميثانول مادة شديدىة السمية، قد تكفي عدة جرعات منها إلى تلف دائم في العصب البصري والجهاز العصبي المركزي، والقيء، وآلام البطن الحادة، وانعدام التوازن.
ويسفر التعرض الكثيف لهذه المادة عن العمى الكامل والوفاة.
وكانت وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية، قد قالت في التاسع من مارس الجاري، إن 20 شخصا فقدوا حياتهم في محافظة خوزستان جنوب غربي إيران، و7 في محافظة ألبرز، جراء تناول مشروبات كحولية مغشوشة.
وبالرغم من تناول القضية حينها، فقد استمرت أعداد الضحايا في التزايد. ولفتت وكالة "أسوشيتد برس" إلى حالة كان يقف فيها عامل رعاية طبية بقرب طفل صغير يبلغ من العمر 5 أعوام، وأصيب العمى الكامل، لاعتقاد والديه أن تناول الميثانول يحمي من فيروس كورونا.
ع د
أخر تعديل: الجمعة، 27 آذار 2020 01:11 م
إقرأ ايضا
التعليقات