بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نصيف تنتقد الهجمة التي تتعرض لها بسبب تواجدها أثناء تكليف الزرفي بتشكيل الحكومة

عالية نصيف

انتقد المكتب الإعلامي للنائبة عالية نصيف الهجمة التي تتعرض لها منذ الأمس من قبل جيوش إلكترونية وبعض أصحاب الكروبات والصفحات في مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية بسبب تواجدها أثناء تكليف عدنان الزرفي بتشكيل الحكومة، مؤكداً أن النائبة نصيف تضع في اعتباراتها مصلحة الشعب العراقي فوق كل شيء في هذا الظرف الطارئ الذي يعصف بالبلد، وإن مبدأ التخوين هو أسلوب الضعفاء. 

وقال المكتب الإعلامي في بيان اليوم :" ان موقف النائبة نصيف تجاه تكليف شخصية غير خلافية بمنصب رئيس الوزراء المؤقت واضح ومعلن، فهي تدعم حسم هذا الملف بأسرع وقت ممكن، وذلك إيماناً منها بضرورة عدم البقاء في دوامة التكليف والرفض، وحرصا على مصلحة العراق الذي هو اليوم امام تحديات اقتصادية وصحية وأمنية، أما مبدأ التخوين فهو وسيلة الضعفاء الذين شغلهم الشاغل هو أي المعسكرين ستكون له الغلبة. 

وأوضح :" إن التحديات الراهنة تتطلب ان يكون على رأس الحكومة رئيس للوزراء بكامل الصلاحيات، قادر  على التعامل مع الأزمات التي نمر بها اليوم،  وقادر على محاربة الفساد الذي عشش في اغلب الوزارات وإنهاء نزيف المال العام من خلال قيامه بتشكيل حكومة كاملة الصلاحية. 

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات