بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

هل يستطيع العراق تسديد ديونه الخارجية؟.. تقرير دولي يجيب

دولارات

أكد تقرير لصحيفة انفيستور ديلي الاقتصادية الاسترالية المتخصصة بالاستثمار، الاربعاء، ان العراق في وضع جيد اقتصاديا يمكنه من الايفاء بديونه الخارجية.
وذكر التقرير  في مقابلة مع المحلل الاقتصادي مارك بيكر مدير الاستثمار وديون الاسواق الناشئة في مجموعة ابردين ستاندرد للاستثمارات ردا على سؤال بشأن السندات التي اصدرتها الحكومة العراقية بالقول إن ” العراق دائن خارجي صاف وهذا يعني أن أصوله الخارجية أكبر من مديوناته الخارجية مما يعني أن البلاد في وضع جيد للالتزام بديونها “.
واضاف أن ” كل دولة تخضع لمجموعة فريدة من محركات الاقتصاد الكلي. لا يوجد سوقان ناشئان أو حدان متشابهان. في حالة العراق ، تعد الجغرافيا السياسية الإقليمية والسياسة الداخلية عوامل رئيسية. ولكن في الوقت نفسه ، يعتبر العراق دائنًا خارجيًا صافيًا ، مما يعني أن أصوله الخارجية أكبر من مطلوباته الخارجية. وهذا يعني أن الأمة في وضع جيد لخدمة التزامات ديونها”.
واشار الى أن “الأسواق الحدودية تميل إلى تحمل مخاطر ائتمانية أكثر من الأسواق الناشئة السائدة. ومع ذلك ، فإنه لا يتبع بالضرورة أن التقلب أعلى ، خاصة بالنسبة لسندات العملة المحلية. السندات الحدودية بالعملة المحلية أقل سهولة في الوصول إليها وتتطلب تحليلاً ورقابةً دقيقين للغاية ، الأمر الذي قد يكون بعض المستثمرين الدوليين غير راغبين أو غير قادرين على تنفيذها. ونتيجة لذلك ، فإن معظم هذه الأسواق تعاني من نقص الملكية بشكل كبير وبالتالي أقل حساسية لعوامل الخطر العالمية التي تؤثر على الأسواق الناشئة الأكثر شيوعًا.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات