بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

المحلاوي يحمل قوى السلطة والقرار السياسي مسؤولية الاخفاق في ادارة البلد

عادل خميس المحلاوي



حمّل عضو تحالف القوى العراقية عادل خميس المحلاوي قوى السلطة والقرار السياسي مسؤولية الاخفاق في ادارة البلد.

وقال المحلاوي في بيان: لا يخفى على أحد أن الذي يمسك السلطة وصاحب القرار السياسي والأمني في العراق هي القوى السياسية الشيعية بعد 2003 وقد عجزت عن إنجاز أي مشروع وطني عراقي رغم الدعم الدولي والميزانيات الهائلة للحكومات المتعاقبة، إلا أن الفشل كان واضحا في إدارة الدولة وتقديم الخدمات، وهو أمر لا يختلف عليه اثنان.

وأضاف ان : هذا الفشل ليس فشلا تكتيكيا فرضته ظروف معينة، بل هو فشل إستراتيجي نتيجة تقديم مصالحهم الحزبية الضيقة على مصالح الوطن العليا من خلال استحواذ أفرادها على المراكز الحساسة في الدولة، واستنزاف الثروات لصالح جيوبها الخاصة، والفشل الواضح للحكومات المتعاقبة بعد العام 2003 في السياسات المالية والاقتصادية.

واشار المحلاوي الى ان : هذا الفشل سيقود البلاد إلى كارثة اقتصادية نحن أقرب من الوقوع بها التي نرى ملامحها واضحة اليوم حتى وصل الحال إلى أن الحكومة عاجزة عن دفع رواتب موظفيها، فالعجز بالموازنة يفوق 50 ترليون دينار.

 واوضح ان : الحرب الاقتصادية مقبلة، مما يستلزم الاعتراف بالفشل الذريع في هذا الجانب الذي سببه غياب الرؤية الاقتصادية.

وتابع المحلاوي ان : الامر ليس استهدافا للقوى السياسية الشيعية، إنّما من باب النصح والحرص على المصلحة العليا للبلد، إذ لا يمكن الحديث عن استكمال بناء دولة دون الإقرار بمكونها الأول وهو الشعب.

إقرأ ايضا
التعليقات