بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد قرار الغياب الطوعي .. عبد المهدي يظهر بكمامة بيضاء في منافذ البصرة ومطارها

عبد المهدي

أعلن رئيس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي، منذ فترة أنه سيبدأ مرحلة "غياب طوعي"، وهو ما ينذر بتفاقم الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد، حسب قوله.

ظهر اليوم الجمعة عادل عبد المهدي بكمامة بيضاء في منافذ البصرة ومطارها لبحث امكانيات مواجهة كورونا.

وصل رئيس مجلس الوزراء المستقيل، عادل عبد المهدي، اليوم الجمعة إلى ميناء الفاو، ضمن جولته التفقدية لمحافظة البصرة.

وقال مسؤول إعلام قيادة عمليات البصرة، العقيد ثائر فليح، في تصريح صحفي، إن "رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، أجرى جولة تفقدية في المحافظة البصرة"، مشيراً إلى أنه "زار مشروع ميناء الفاو".

يذكر أن عبد المهدي، قد وصل في وقت سابق من اليوم، إلى محافظة البصرة، وتفقد الإجراءات الوقائية في منفذ الشلامجة الحدودي، مع إيران.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، في بيان، إن "عبد المهدي تفقد الإجراءات الوقاية من فايروس (كورونا)، في منفذ الشلامجة الحدودي مع إيران في محافظة البصرة".

وأضاف، أن "عبد المهدي زار مبنى المستشفى التركي الجديد وبحث مع القائمين عليه إمكانية تخصيص ردهة كاملة لعلاج المصابين بالفايروس".

وأوضح البيان، أن "عبد المهدي تفقد الإجراءات في منفذ الشلامچة الحدودي واستمع من هناك لحديث عدد من العاملين فيه ومجموعة من المواطنين حول سبل السلامة المتبعة".

وتابع بيان مكتب رئيس الوزراء، أن "عبد المهدي رافقه وزير النقل ومحافظ البصرة ووكيل وزارة الصحة ورئيس هيئة المنافذ الحدودية، حيث تمت ملاحظة التزام القائمين على الإجراءات الصحية والتزامهم بالتعليمات وطرق الفحص وارتداء الملابس الخاصة والكمامات واستخدام مواد التعقيم و كراسات إرشادية للتعريف بطرق الوقاية لمنع الإصابة بالفايروس".

ووجه عبد المهدي وفقاً للبيان بـ"عدم التهاون في الإجراءات الواجب اتباعها واصفا عمل اللجان الصحية العاملة والدوائر المساندة لها بالمهمة الوطنية الكبيرة لحماية أرواح المواطنين و منع انتشار الفايروس في بلدنا العزيز".

كما أجرى عبد المهدي جولة تفقدية مفاجئة في مطار بغداد الدولي، لتفقد الإجراءات المتبعة لمنع انتقال فايروس كورونا، مؤكدا اثناء حديثه مع العاملين في المطار على ضرورة عدم التهاون بأي حال مع إجراءات الوقاية بكافة تفاصيلها.

إقرأ ايضا
التعليقات