بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خبير اقتصادي: كردستان مدان للحكومة المركزية بنحو 50 مليار دولار

كردستان



كشف الخبير الاقتصادي، مظهر محمد صالح، عن أن اقليم كردستان مدان للحكومة المركزية بنحو 50 مليار دولار،.

وقال صالح »: حسب المعلومات الاولية التي تشير الى ان إقليم كردستان مدان للحكومة المركزية بما لايقل عن 50 مليار دولار. مبينا: أن هذه المبالغ تخص واردات نفط كركوك والمنافذ والجمارك والضرائب، وهي بحاجة لتسوية مع الاقليم.

واضاف صالح: أن موظفي الاقليم يشكلون ما نسبته 25% من موظفي الحكومة، وهذا الرقم كبير جدا قياسا مع نسبتهم في الموازنة، والتي لا تتجاوز 12 %. مبينا: أن الارقام يجب ان تدقق بعناية من قبل ديوان الرقابة المالية من خلال سجلات الموظفين والامور المالية.

واوضح: أن نسبة الموظفين، إن صحت، فإن ذلك يعني ان هناك سوء ادارة من قبل حكومة الاقليم في مسألة التعيينات، لان هذا العدد يفوق النسبة التشغيلية للإقليم. موضحا: أن هناك دائرة للسكك الحديد في الاقليم، وفيها عدد من الموظفين، في حين أن الاقليم لا يمتلك أي قطار يذكر.

وبيّن: أن العلاقة المالية بين المركز والاقليم يجب أن تبنى على العدالة والكفاءة، ويجب إزالة العوائق وإعادة الحقوق الى وضعها الطبيعي من خلال تطبيق نظام الحوكمة العادلة. لافتا الى: ان الاقليم في الفترة السابقة وقع في خطأ فادح عندما فتح باب التعيينات.

وبشان الموازنة، قال صالح: إن الحكومة تقوم حاليا بصرف النفقات بالاعتماد على ما نسبته 1/12 من مصروفات العام الماضي للمشاريع المستمرة، ولكن الخدمات الجديدة ستكون متوقفة لحين اقرار الموازنة، مما يعني أن النمو الاقتصادي للبلد سيكون معطلا، هذا على الصعيد الداخلي، أما على الصعيد الخارجي، فإن العراق لديه التزامات مالية خارجية متعددة الاطراف، وخصوصا صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، واتفاقهما ينص على وجود موازنة سنوية بسقوف زمنية محددة على وفق التخطيط المالي، مما يعني أن تأخر اقرار الموازنة له مؤشرات سلبية.

إقرأ ايضا
التعليقات