بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الجامعة العربية وتونس تبحثان سبل تسوية الأزمة الليبية

Doc-P-336256-637188981861685275-1024x576
بحث الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الأربعاء، مع وزير خارجية  تونس نور الدين الري، سبل تسوية الأزمة الليبية بعيداً عن التدخلات الأجنبية. 

واستقبل أبو الغيط، صباح اليوم الأربعاء، "الري" الذي يتواجد في القاهرة لرئاسة وفد بلاده باجتماع مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري بمقر الأمانة العامة.
وقال مصدر مسؤول بالجامعة العربية، في بيان، أبو الغيط والري اتفقا على أهمية تعزيز الدور العربي للتوصل إلى تسوية سياسية وطنية خالصة للوضع في ليبيا بعيداً عن التدخلات الأجنبية وعبر الوقف الفوري للعمليات العسكرية الدائرة حول العاصمة طرابلس.
ودعا الطرفان إلى استكمال مسارات الحوار الأمنية والسياسية والاقتصادية التي ترعاها الأمم المتحدة لمحاولة تسوية الأزمة الليبية.
بدوره، أكد أبو الغيط حرص الجامعة العربية على مواصلة تعاونها مع تونس في كل ما يحقق لها ولشعبها مصالحها وأهدافها ويدعم من العمل العربي المشترك.
وبحسب المصدر فإن اللقاء ركز على أبرز قضايا جدول أعمال المجلس الوزاري للجامعة العربية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، والتوصل لتسوية سياسية لأزمات سوريا واليمن وليبيا.
وتعهد وزير الخارجية التونسية بدعم الجامعة العربية دفاعاً عن شعوب الدول الأعضاء، في سياق عضوية بلاده الحالية بمجلس الأمن، والتي تمتد حتى نهاية 2021.
 وكانت العاصمة الألمانية برلين قد استضافت في 19 يناير/كانون الثاني الماضي اجتماعا دوليا حول ليبيا نتج عنه الاتفاق على 3 مسارات: عسكرية وسياسية واقتصادية لتسوية الأزمة الليبية برعاية الأمم المتحدة.
واتفقت الدول الكبرى والمعنية بالشأن الليبي في مؤتمر برلين للسلام على 3 مسارات عسكرية واقتصادية وسياسية لحل الأزمة.
وتسري منذ 12 يناير/كانون الثاني الماضي هدنة بين الجيش الليبي والأطراف المسلحة غربي البلاد، إلا أن المليشيات في طرابلس تخرقها من آن لآخر بدعم تركي.

إقرأ ايضا
التعليقات