بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الصحة العراقية : تتحدث عن ’’اخطر’’ حالات الاصابة بـ’’كورونا’’ المسجلة بالبلاد

882

 
عبر المتحدث باسم وزارة الصحة، سيف البدر، الاثنين (02 آذار 2020)، عن اسفه لعدم التزام كثير من المواطنين بقرارات خلية الازمة الخاصة بالتعامل مع خطر فيروس كورونا.

وقال البدر خلال استضافته ببرنامج "وجهة نظر" الذي يقدمه الدكتور نبيل جاسم على قناة "دجلة"  ،  ان هناك خطرا صحيا كبيرا في التجمعات الكبيرة كالتظاهرات وزيارة المراقد الدينية والاسواق الكبيرة، إلا أن المواطنين لم يلتزموا بقرارات خلية الازمة الوقائية من فايروس كورونا".

واضاف أن "العراق لا يوجد فيه دليل على انتقال فايروس كورونا عن طريق العدوى، واغلب الحلات التي تم تشخيصها في العراق جاءت من إيران".

وبين أن "الحالات الأخطر هي لكبار السن  والأطفال وخاصة من لديهم نقص في المناعة، أو الامراض المزمنة كالربو او السرطان".

وبشأن خطر الفيروس على حياة المصابين، قال البدر إن "نسب الوفيات عالمياً لا تتجاوز 3% من المصابين بالمرض"، مبينا أن "العراق اتخذ اجراءات احترازية، بحق القادمين العراقيين من خارج البلاد، من خلال حجرهم 14 يوماً وهذه الفترة تعتبر حضانة المرض".

وعن النصائح الطبية لتلافي الاصابة بالمرض، أكد المتحدث باسم الصحة، أن "غسل اليدين لمدة 30 ثانية بصابون سائل طريقة مثالية لتلافي الإصابة بكورونا، بالإضافة إلى النظافة الشخصية مهمة جداً، فضلا عن استخدام المناديل الورقية ذات الاستخدام الواحد والتخلص منها بسلة مغلقة".

وكان وزير الصحة والبيئة، جعفر صادق علاوي، أصدر الثلاثاء (25 شباط 2020)، عددا من القرارات لمنع تفشي فيروس كورونا، مبينا أنه وجه بمنع السفر من وإلى النجف، فضلا عن تشكيل خلايا أزمة في عموم المحافظات وتمديد منع دخول الوافدين الأجانب إلى العراق.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن "علاوي ترأس اجتماعا مع اللجنة المشكلة بموجب الامر الديواني رقم (55) لسنة 2020 وبحضور اعضاء اللجنة واللواء سعد معن مدير اعلام وزارة الداخلية والعميد قصي صبيح لازم مدير شؤون الاقامة ".

واضاف البيان أن "مقررات اللجنة تضمنت تشكيل خلية ازمة في كل محافظة يرأسها المحافظ وعضوية دائرة الصحة والجهات الساندة لمتابعة وتنفيذ مقررات اللجنة وتمديد ايقاف دخول الوافدين الاجانب بصورة مباشرة او غير مباشرة والى اشعار اخر من الدول المبينة ادناه جمهورية الصين الشعبية وجمهورية إيران الاسلامية وايقاف دخول الوافدين الاجانب بصورة مباشرة او غير مباشرة والى اشعار اخر من الدول (تايلند، كوريا الجنوبية، اليابان، ايطاليا، سنغافورة)".

وتابع: "يستثنى من الاجراءات اعلاه على ان يخضعوا لإجراءات وزارة الصحة العراقيين الوافدين من الدول المذكورة، الاشخاص العاملون في البعثات الدبلوماسية والوفود الرسمية وتدقيق تأشيره دخول الوافدين الى الدول المشار اليها في اعلاه من قبل العاملين في المنافذ الحدودية خلال الاربعة عشر يوما الماضية".

واردف أن "اللجنة  تهيب العراقيين كافة بعدم السفر الى الدول المشار اليها ومراجعة وزارة الصحة لموقف الاجراءات المذكورة وبشكل يومي وحسب المستجدات وعلى مدار الساعة واستنفار كافة موارد الوزارات  لاحتواء هذه الازمة وكل حسب اختصاصه وتعطيل الدوام الرسمي في المدارس والجامعات لمدة عشرة ايام وتمنع التجمعات في كافة ارجاء محافظة النجف وعدم السفر من والى محافظة النجف الاشرف الا في حالات الضرورة القصوى فضلا عن تقنين السفر بين المحافظات الا في الحالات الضرورة القصوى كما تم النصح بعدم عقد المؤتمرات والاحتفالات والتجمعات الغير ضرورية في عموم جمهورية العراق".

ولفت البيان إلى أن "علاوي أكد على اهمية متابعة المذاخر والصيدليات ومكاتب بيع المستلزمات الطبية لضمان منع استغلال هذه الازمة للاحتكار ورفع الاسعار وتوحيد لغة الخطاب الاعلامي وتحول شبكة الاعلام العراقي في قضايا التوعية والتثقيف بالتنسيق مع المكتب الاعلامي لوزارة الصحة والبيئة ".
أخر تعديل: الإثنين، 02 آذار 2020 11:48 م
إقرأ ايضا
التعليقات