بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تصاعد المواجهات في إيران احتجاجاً على تفشي كورونا وفشل الحكومة في التعامل مع الفيروس

safe_image (2)

أفادت مصادر إيرانية اليوم ، الأحد، بوقوع مواجهات بين محتجين والشرطة في مدينة طالش شمال إيران، وذلك احتجاجاً على عدم وجود إجراءات وقائية ضد فيروس كورونا الذي بدأ يتفشى في الأراضي الإيرانية.
ووقعت المواجهات أمام مستشفى "نوراني" في طالش.

وأعلنت إيران، السبت، وفاة شخص من بين 10 إصابات جديدة بكورونا، ما يرفع العدد الإجمالي للوفيات جراء كورونا في البلاد إلى 5 وعدد الإصابات إلى 28.
كما قال المتحدث باسم وزارة الصحة، كيانوش جاهانبور، في تصريح عبر التلفزيون الرسمي: "لدينا 10 إصابات إضافية مؤكدة بفيروس كوفيد-19"، موضحاً: "للأسف أحد هؤلاء المصابين الجدد تُوفي".
ولم يحدد المتحدث مكان الوفاة إلا أنه أوضح أن ثمانية من بين المصابين بالفيروس يعالجون في مستشفى بمدينة قم على بعد 150 كلم نحو جنوب طهران، ومصابين آخرين في العاصمة.

يذكر أن إيران كانت قد أعلنت، الأربعاء، أن أول حالتي وفاة جراء الفيروس وهما إيرانيان مسنان، سُجلتا في قم. وهاتان هما أول حالتي وفاة جراء المرض في الشرق الأوسط.
ومع ارتفاع عدد الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في البلاد، قررت إيران إغلاق مدارس وجامعات ومراكز تعليمية في مدينتين وسط البلاد لمنع تفشي كورونا، وفق ما أعلن التلفزيون الإيراني، السبت.
وسيبدأ الإغلاق الأحد ويستمر ليومين في قم، ولمدة أسبوع في أراك، وفق التلفزيون.


إقرأ ايضا
التعليقات