بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بارزاني يطالب المتظاهرين بعدم السماح للانتهازيين بركوب موجة الاحتجاج

مسعود بارزاني

طالب الزعيم الكردي مسعود بارزاني، المتظاهرين بعدم السماح لمن وصفهم بالانتهازيين بركوب موجة الاحتجاج.

وقال بارزاني في مقابلة مع "اندبندنت عربية"، "من أولى أولويات أي حكومة أن توفر الأمن والخدمات للمواطنين، المناطق العراقية التي ينتفض فيها الشعب لم تتوافر فيها هذه الشروط منذ فترة طويلة. أي مواطن يخرج من منزله قد لا يعود، يختطف يقتل ولا يعرف أحد أين رميت جثته، وطبعاً هذه الحالة لا يمكن أن تستمر. الحراك حق للمواطنين للمطالبة بحقوقهم، بالخبز والخدمات. نحن نؤيد مطالبهم ولكن كانت لدينا ملاحظة واحدة وهي أن لا يسمحوا للانتهازيين المسؤولين عن الفساد أن يركبوا الموجة".

"هل يرى- بارزاني- أن هناك من ركب الموجة من الانتهازيين"؟ يجيب، "أعتقد أن المنتفضين كانوا واعين كفاية ولم يسمحوا بذلك وإلا لكان البعض ركبها".

وقال بارزاني بتحفظ إن رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي رجل محترم ومن عائلة كريمة ومعروفة في بغداد، لكنه يصف المهمة بالصعبة عليه ويقول إنه لا هو ولا غيره يمكن أن ينجح في ظل وجود جماعات مسلحة وخارجة عن القانون وغير منضبطة وغير مرتبطة بأوامر الدولة، بحسب وصفه.

ثم سألته هل أنتم معه أم ضده؟ فقال: "الأمر يتوقف على دوره وأدائه وتفهمه لوضع الإقليم. لا نستطيع أن نعرف ذلك الآن، نحن نحترمه. هناك وفد موجود في بغداد يتفاوض معه على مسألة تشكيل الحكومة الجديدة وهذا يتوقف على موقفه أيضاً".

إقرأ ايضا
التعليقات