بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

التظاهرات تتجدد في الناصرية والديوانية.. وارتفاع مصابي احتجاجات ساحة التحرير إلى 12 شخصاً

عنف ضد المتظاهرين

نظم المئات من طلاب الجامعات في محافظة ذي قار، اليوم الثلاثاء، مسيرة تضامنية في ساحة الناصرية دعماً لزخم الاعتصام والتأكيد على مطالب التظاهرات الاحتجاجية.

وتأتي هذه التحركات الطالبية في إطار دعم المعتصمين من خلال تخصيص يوم محدد لعدد من الجامعات للمشاركة في ساحة الاعتصام، من أجل التأكيد على المطالب المتمثلة بتحديد موعد للانتخابات والمصادقة على قانون جديد وتكليف شخصية مستقلة للمرحلة المقبلة.

كما نظم العشرات من طلاب جامعات وأساتذة في الديوانية تظاهرة، لدعم الاحتجاجات الشعبية ولمساندة مطالب المتظاهرين والتأكيد على تنفيذ مطالبهم.

ويرفض المتظاهرون تكليف محمد علاوي، الوزير السابق، باعتبار أنه قريب من النخبة الحاكمة التي يتظاهرون ضدها ويطالبون برحيلها ضمن حركة احتجاجية غير مسبوقة تعرّضت للقمع وقتل فيها المئات.

وتعهّد علاوي خلال لقاء مع عشرات من ممثلي الاحتجاجات الشهر الحالي بمنح ناشطين وزارتين كحد أعلى في تشكيلة حكومته، وبأن يأخذ برأي المحتجين في خمس وزارات ضمن مجلس الوزراء المقبل.

وأعلنت الحكومة العراقية، ارتفاع عدد مصابي احتجاجات ساحة التحرير وسط بغداد الاثنين 17 فبراير، إلى 12 شخصاً، إثر مواجهات مع قوات مكافحة الشغب.

وقال مصدر طبي، إن "12 متظاهراً على الأقل أصيبوا بحالات اختناق جراء قنابل الغاز المسيل للدموع، وبجروح ناجمة عن إطلاق الذخيرة من بنادق الصيد الهوائية".

وتشهد العاصمة بغداد ومحافظات جنوبية فى العراق، تظاهرات حاشدة منذ أسابيع عدة، مطالبة بتحسين الخدمات ومكافحة الفساد.

بينما أعربت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جينين هينيس-بلاسخارت، عن إدانتها الشديدة إزاء استخدام بنادق الصيد وخراطيش صيد الطيور ضد المتظاهرين، الأمر الذي تسبب "مرة أخرى" في إصابة أعداد كبيرة منهم بجراح خلال الاحتجاجات الأخيرة، داعية السلطات إلى منع استخدام القوة ومحاسبة المسؤولين عن إساءة استخدام القوة.

إقرأ ايضا
التعليقات