بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

استجابة لـ ترامب.. الناتو يوافق على توسيع مهمته التدريبية في العراق

الناتو
قال ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) إن وزراء دفاع دول الحلف وافقوا اليوم (الأربعاء) على توسيع مهمته التدريبية في العراق، استجابةً لطلب من الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وأضاف ستولتنبرغ أن الحلف سيضطلع ببعض أنشطة التدريب التي يتولاها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم «داعش»، وهو ما يعني أن القرار لا يتطلب بالضرورة زيادة عدد القوات الغربية بالعراق. وقال  في مؤتمر صحافي «اليوم وزراء الحلف... وافقوا من حيث المبدأ على تعزيز مهمة حلف شمال الأطلسي. سيشمل ذلك، في المقام الأول، الاضطلاع ببعض أنشطة التدريب التي يقوم بها التحالف الدولي حاليا».

وكانت إسبانيا أعلنت في وقت سابق اليوم، أنها مستعدة لتعزيز دور حلف شمال الأطلسي (الناتو) في العراق، عبر جزء من مفرزتها ضمن التحالف الدولي ضد «داعش» في العراق الذي تقوده واشنطن، وذلك «إذا وافقت السلطات العراقية على ذلك».

وقالت وزيرة الدفاع الإسبانية مارغاريتا روبلس لدى وصولها إلى مقر الحلف الأطلسي ببروكسل للمشاركة في اجتماع مع نظرائها في دول الحلف «إسبانيا تقبل في مرحلة أولى بأن توضع قواتنا المتمركزة قرب بغداد، تحت قيادة الحلف الأطلسي».

وطلب الرئيس الأميركي دونالد ترمب من حلفائه في الحلف الأطلسي أن يتكفلوا قسما من عمل التحالف الدولي خصوصا على مستوى تدريب القوات العراقية.

و للحلف مهمة قوامها 500 شخص في العراق مكلفة تدريب القوات العراقية. والمراد هو تعزيز هذه المهمة عبر إحالة قوات الدول المشاركة في التحالف الدولي ضد المتطرفين، على مهمة الحلف الأطلسي.
إقرأ ايضا
التعليقات