بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

إدانات دولية لأعمال العنف ضد المتظاهرين في النجف

مظاهرات أهالي البصرة
أدانت سفارتا الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا، الهجوم على المتظاهرين السلميين في محافظة النجف، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات، ودعتا الحكومة العراقية إلى حماية المحتجين. 
وأدانت السفارة الفرنسية في بغداد، الخميس، هجوم عناصر مسلحة على متظاهرين في محافظة النجف وأسفر عن مقتل عدد من المحتجين وإصابة آخرين.  

وطالبت السفارة في بيان، الحكومة العراقية والقوات الأمنية، "حماية التجمعات السلمية وتذكر بان الدستور العراقي كفل حرية التظاهر".
كما أدانت السفارة الأمريكية في بغداد، الخميس، ما وصفته بـ"الهجوم الوحشي" ضد متظاهرين في محافظة النجف، داعيةً الحكومة العراقية إلى وضع حد لما سمته "البلطجة"، فيما حثت المتظاهرين على الحفاظ على سلمية تظاهراتهم.
وقالت السفارة في بيان، إنها "تدين بشدة الهجوم الوحشي الذي حصل في مدينة النجف الأشرف يوم أمس الأربعاء والذي أدى إلى مقتل وجرح عدد من المتظاهرين السلميين".
وأضافت أنه من المؤسف أنه لا يزال يُسمح للجماعات المسلحة بانتهاك سيادة القانون ب‍العراق مع الإفلات من العقاب ضد المواطنين السلميين الذي يمارسون حقهم الديمقراطي في حرية التعبير، بما في ذلك مطالبهم بالإصلاح السياسي والاقتصادي".
وأوضحت أنه "يقع على عاتق الحكومة العراقية وقواتها الأمنية وضع حد لهذه البلطجة التي تشمل خطف واغتيال الناشطين المدنيين والصحفيين، وكذلك الضرب واستخدام الذخيرة الحية وحرق الخيام في التظاهرات السلمية، داعيةً الحكومة العراقية إلى "وضع حد لهذه الممارسات الإجرامية وتقديم مرتكبيها إلى العدالة".


كما أدان سفير الاتحاد الأوروبي في العراق، مارتن هوث، أحداث العنف التي شهدتها محافظة النجف والتي سقط على إثرها أكثر من 100 محتج بين قتيل وجريح.
وكتب مارتن هوث في تغريدة له على موقع "تويتر": "الترهيب والعنف ضد المتظاهرين على يد عناصر مسلحة، والذي تسبب بوفيات ليلة أمس في النجف أمر غير مقبول".
وأضاف: "لا بد من تحديد الجناة ومحاسبتهم، هذه الأفعال الشنيعة تعرقل تحقيق أي تقدم سياسي".
إقرأ ايضا
التعليقات