بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

وفاة الفنانة الكبيرة نادية لطفي "لويزا السينما المصرية والعربية"

نادية لطفي

أعلن نقيب الممثلين المصريين أشرف زكي، اليوم الثلاثاء، وفاة الفنانة القديرة نادية لطفي عن عمر ناهز الـ83 عاما بعد صراع مع المرض.

وقال نقيب الممثلين، في تصريح، إن "الجنازة ستكون غدا والعزاء يوم الخميس".

وكانت الحالة الصحية للفنانة القديرة نادية لطفي، شهدت تدهورا ملحوظا خلال الأيام الماضية، عقب إدخالها غرفة العناية المركزة في إحدى المستشفيات بالمعادي للمرة الثانية خلال أسبوع واحد، حيث شعرت بحالة إعياء شديدة إثر نزلة حادة، استدعت وضعها على جهاز التنفس الصناعي، ليقرر الأطباء المعالجون منع الزيارة عنها وحجزها بغرفة العناية المركزة، وذلك لحين استقرار حالتها الصحية.

وتعد الفنانة نادية لطفي واحدة من أشهر الممثلات في تاريخ مصر، ولدت في 3 كانون الثاني عام 1937، واسمها الحقيقي بولا محمد لطفي، في الوايلي بالقاهرة، وتعتبر من أكثر الفنانات شهرة بمواقفها السياسية.

كما اشتهرت بدور لويزا في فيلم الناصر صلاح الدين، ودورها في فيلم "النظارة السوداء" للكاتب إحسان عبد القدوس، ودورها الرائع في فيلم "السمان والخريف" و"الأب الشرعي" و"بين القصرين"، و"أبي فوق الشجرة" و"للرجال فقط" و" الخطايا" وغيرها من الأفلام البارزة في السينما المصرية والعربية..

إقرأ ايضا
التعليقات