بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

متظاهرو الناصرية يقطعون الجسور.. وإضراب مستمر وطلاب في ساحات التظاهر

الناصرية

قطع المتظاهرون في مدينة الناصرية جسري النصر والحضارات أمام حركة المركبات، فيما تم إشعال الإطارات عند مداخل جسر النصر في إطار التصعيد الاحتجاجي الرافض لتكليف محمد توفيق علاوي.

وقال نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، إن ثلاثة جسر مغلقة حالياً هي: الزيتون والنصر والحضارات، في وقت الحركة طبيعية على جسر ذي قار والحديدي البديل.

وأشاروا إلى استمرار الدوام الجزئي في مدارس مدينة الناصرية للمرحلة الابتدائية فقط، في وقت يستمر الإضراب في جميع الدوائر والمؤسسات باستثناء الخدماتية والصحية منها.

وشارك الطلاب اليوم كذلك في الاحتجاجات حيث وصل المئات من جامعة ذي قار والكليات الاهلية، إلى ساحة الحبوبي، مركز اعتصام المتظاهرين وسط الناصرية.

وقال ناشطون، إن المئات من الطلبة وصلوا إلى الساحة للتأكيد على رفض تكليف علاوي لرئاسة الحكومة.

وتشهد الناصرية منذ أيام حالات كر وفر منذ أيام بين المعتصمين وميليشيات الصدر المعروفة بأصحاب القبعات الزرق، وكان المتظاهرون قد طردوا أول أمس، في مدينتي الناصرية، أصحاب القبعات بعدما مزقوا لافتة تندد بتكليف محمد توفيق علاوي برئاسة الحكومة.

وفي 27 يناير الماضي استشهد متظاهران بالرصاص الحي وأصيب آخرون، في مدينة الناصرية جنوبي العراق، خلال اقتحام مسلحين الساحة المركزية للاحتجاجات المناهضة للحكومة وإحراق خيم المحتجين.

وبعدها أقدم مسلحون مجهولون يستقلون سيارات رباعية الدفع على اقتحام وحرق خيم المعتصمين في ساحة الحبوبي وسط الناصرية، وأطلقوا النار على المعتصمين وأحرقوا خيمهم التي تحولت إلى ركام.

يشار إلى أن العراق يعيش منذ الأول من أكتوبر 2019، احتجاجات حاشدة تدعو إلى إجراء انتخابات مبكرة وتسمية رئيس وزراء مستقل ومحاربة الفساد وملاحقة المسؤولين عن إراقة دماء المتظاهرين.

إقرأ ايضا
التعليقات