بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

التيار الصدري : بعد الصدمات مع المتظاهرين..... هل سينسحب أصحاب "القبعات الزرقاء" من ساحة الاحتجاج؟

IMG_٢٠٢٠٠٢٠٣_١٧٤٧٠٥
علق القيادي في التيار الصدري، حاكم الزاملي، اليوم الاثنين، عن احتمالية انسحاب اصحاب "القبعات الزرقاء" التابعين للتيار الصدري، من ساحات الاحتجاج في العاصمة بغداد ومحافظات الوسط والجنوب، على خلفية الصدامات التي اندلعت بينهم وبين المتظاهرين.

وقال حاكم الزاملي، في حديثه ان اصحاب القبعات الزرقاء يتحاشون الاحتكاك والتصادم مع المتظاهرين لمنع حدوث اي فتنة يحاول البعض اشعالها، خصوصا أنهم يتواجدون لحماية المتظاهرين وابعاد المندسين، ومنع اغلاق الطرق وحرق الاطارات والاعتداء على مؤسسات الدولية والدوائر الخدمية".

ونفى الزاملي، وجود "أي احتكاك بين أصحاب القبعات الزرقاء والمتظاهرين"، مبيناً أن "القبعات الزرقاء لم يدخلوا إلى ساحات التظاهر والاعتصام، ويتواجدون في ساحة التحرير فقط"، مشيراً إلى أن "القبعات الزرق يتواجدون بالقرب من الساحات وحولها والهدف الحماية وتوفير الدعم للمحتجين".

وأكد القيادي في التيار الصدري عدم وجود "أي نية لسحب أصحاب القبعات الزرقاء من الشوارع، خصوصاً مع وجود اشخاص وجهات تحاول جر البلاد الى فوضى، وحرف مسار التظاهر السلمي والاساءة الى سمعة المتظاهرين".

وكان مصدر أمني في محافظة بابل، قد أفاد في وقت سابق من اليوم، بأن أفراداً من "القبعات الزرقاء" التابعين للتيار الصدري، أطلقوا الرصاص الحي في الهواء لتفريق تظاهرة مجسر الثورة، وسط الحلة، وذلك بعد توترات شهدتها الساحة، ومصادمات بين الطرفين.

ومن جانبه  قد  أقدم أصحاب القبعات الزرقاء، مع ساعات الصباح الأولى لليوم الاثنين (3 كانون الثاني 2020) على فتح عدد من الطرق، وتأمين طرق المدارس، في محافظتي النجف وذي قار وميسان.

وأفاد مصدر أمني من محافظة النجف، بفتح مجسر مستشفى الصدر وسط المحافظة، من قبل اصحاب القبعات الزرق، بعد قيام محتجين قطعه بالإطارات المحترقة.

وقال المصدر ان أصحاب القبعات الزرق وبالتعاون مع فرق الدفاع المدني، فتحوا مجسر مستشفى الصدر وسط المحافظة، بعد قطعه من قبل المحتجين بالإطارات المحترقة".
أخر تعديل: الإثنين، 03 شباط 2020 07:43 م
إقرأ ايضا
التعليقات