بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد سقوط القناع.. مغردون يطلقون هاشتاكات ضد الصدر: #مقتدى_خاين_للوطن و #مقتدى_يسرق_الثورة

الصدر

بعد مواقفه المخزية ضد الثورة العراقية، ووقوفه بجانب إيران والميليشيات الموالية لها، أطلق مغردون عراقيون على موقع "تويتر" هاشتاكات ضد مقتدى الصدر.

واتهم ناشطون على تويتر الصدر بمحاولة "سرقة الثورة"، حيث انتشرت بكثافة هاشتاكات مناهضة للصدر، بينها "#مقتدى_خاين_للوطن" و"#مقتدى_يسرق_الثورة".

يأتي ذلك بعد قيام عصابات مقتدى الصدر بمهاجمة الثوار في ساحات التظاهر أمس وفرض #محمد_توفيق_علاوي رئيسا للوزراء رغمًا عن إرادة الشعب الحر.

وكان أصحاب القبعات الزرق التابعين للتيار الصدري قد حاولوا الاعتداء، على المتظاهرين في العاصمة بغداد، وقال ناشطون إن "أبو درع" وهو شخصية معروفة بدورها في النزاع الطائفي في العراق، تهجم على متظاهري ساحة التحرير في العاصمة.

وطرد متظاهرو ساحة الحبوبي في مدينة الناصرية جنوبي العراق الأحد، أصحاب القبعات الزرقاء التابعين للتيار الصدري، بعدما مزقوا لافتة تندد بتكليف محمد توفيق علاوي برئاسة الحكومة.

وترد هذه المغردة على الصدر "يقول لابد من إرجاع الثورة الى انضباطها وسلميتها مقتدى الصدر لويش تكذب هو انت بالأصل ما تحترم قرارات المرجعية علشنو نزلت ابو درع المجرم بشوارع بغداد حتى تقمع المتظاهرين #مقتدى_الطرف_الثالث".

ويستذكر هذا المغرد ضحايا التظاهرات بالقول "ترضون دم الشهداء اكثر من ٦٠٠ شهيد يروح هيج #مقتدي_خاين_للوطن".

وقد سيطر أتباع التيار الصدري بالقوّة على مبنى المطعم التركي، بعد طردّ المعتصمين المدنيين المرابطين في ما بات يعرف محلّياً بـ "جبل أحد الثورة العراقية"، منذ تشرين الأول الماضي.

وشهدت عدة محافظات جنوبية احتجاجات حاشدة رفضا لتكليف مرشح الكتل السياسية محمد توفيق علاوي برئاسة الحكومة.

واعترفت السلطات الحكومية، بسقوط مئات من القتلى في الاحتجاجات المستمرة منذ أكثر من أربعة أشهر.

وأفادت إحصائية صادرة عن دوائر الصحة في المحافظات العراقية بسقوط 556 شهيدا من المدنيين، وخمسة من القوات الأمنية منذ الـ25 من شهر أكتوبر.

وسبق لمتحدثين رسميين وصف التقارير التي تحدثت عن سقوط مئات القتلى من المتظاهرين، بأنها مبالغات صادرة عن جهات مسيسة.

وذكرت الإحصائية بالتفصيل عدد القتلى والمصابين يوميا في كل محافظة من المحافظات الجنوبية التي تشهد التظاهرات.

أخر تعديل: الإثنين، 03 شباط 2020 01:18 م
إقرأ ايضا
التعليقات