بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نائبة ترجح توجه التظاهرات الشعبية في العراق الى التدويل بعد فشل الجهات المعنية بحمايتها

المظاهرات
نائبة ترجح توجه التظاهرات الشعبية في العراق الى التدويل بعد فشل الجهات المعنية بحمايتها



رجحت لجنة حقوق الانسان النيابية  توجه التظاهرات الشعبية في العراق الى التدويل بعد فشل الجهات المعنية بحمايتها، محذرة من خرق المواثيق الدولية بشأن التظاهرات،.
وقالت عضو لجنة حقوق الانسان النيابية، النائبة يسرى رجب،: بما ان العراق يعترف بالمبادئ العامة لحقوق الانسان، وموّقع على المواثيق الدولية بهذا الشأن، فعليه التزامات دولية لحماية التظاهرات الشعبية في العراق، وخلاف ذلك سيصبح موضوع التظاهرات موضوعا دوليا، ولا نستبعد ذلك، لان كل المعطيات تشير الى تدويل القضية، بعد فشل الجهات المعنية بتوفير الحماية اللازمة للمتظاهرين.

وادانت رجب استخدام العنف المفرط سواء كان من القوات الامنية او المتظاهرين، وقالت: هذا الامر مرفوض رفضا قاطعا. داعية جميع الاطراف الى الالتزام بضبط النفس، لان خلاف ذلك سيؤدي الى زعزعة الامن وذهاب البلد الى المجهول.

واضافت: ان لجنتها طالبت الجهات المعنية والاجهزة الامنية بتوفير الحماية للمتظاهرين ومحاسبة المقصرين او اي شخص يحاول تشويه سمعة البلد، او يخرق المبادئ العامة لحقوق الانسان. داعية الاجهزة الامنية الى القيام بواجبها بتوفير الامن والامان للبلد، والحماية اللازمة للمتظاهرين.

بدوره، ذكر عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان، هيمن باجلان،”: ان المفوضية طالبت مرارا وتكرارا الحكومة العراقية بعدم استخدام العنف المفرط ضد المتظاهرين، والتمسك بالدستور العراقي وحرية الرأي والتظاهر، إلا ان القوة المفرطة ما زالت مستمرة من قبل الجهات الامنية، وبالتالي ادت الى وقوع مئات الضحايا والالاف من الجرحى.

وطالب الحكومة بتوجيه القوات الامنية بضبط النفس والتعامل مع المتظاهرين على وفق قواعد الاشتباك، وضمن القوانين الدولية التي صدّق عليها العراق.
إقرأ ايضا
التعليقات