بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الحراك الثوري في بغداد و المحافظات .. نزيف لا يتوقف وأفق مجهول بسبب الدولة العميقة

تظاهرات العراق

اجتاز الحراك الثوري في العراق حاجز المائة يوم دون أن تتحقق  مطالب المحتجين، ودون أي تغيير في موقف السلطات.

فالبرلمان في إجازة، وماكينة القتل تدور  بوتيرة متسارعة في بغداد و المحافظات خاصة الجنوبية كالبصرة وذي قار .

فيما يحاول رئيس الجمهورية برهم صالح  الوقوف بين المتظاهرين وبين النخبة السياسة.

واذا كان عادل عبد المهدي استقال من رئاسة الوزراء نظريا إلا انه لا يزال يمارس مهام قتل الثوار حيث يتحدث تنشطاء عن 600 شهيدا حتى الان وعشرات الالاف من الجرى 

وتستمر الاحتجاجات في العراق ويتواصل نزيف الدم بين المحتجين وتستمر الحكومة في تعسفها وقمعها للتظاهرات دون ما حل 

ويأتي حق  العطلة البرلمانية وسط حالة من الغليان في الشارع العراقي ووسط استمرار نزيف العراقيين ووسط بحر من الدماء فالنواب همم ممثلون للشعب وتركوه يعني القتل والتعذيب 

هناك الدولة العميقة  التى تتحكم في اداء الحكومة والبرلمان وما نراه من أزمات اقتصادية واقليمية وتجويف مطالب الشارع هو بسبب هذه الطبقة التى تبحث عن مصالحها فقط من خلال التأثير على القرار السياسيى

 

 

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات