بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

العراقيون يعودون إلى ساحات التظاهر.. و16 دولة تدين الاستخدام المميت للقوة ضد المتظاهرين

20

رغم استخدام الميليشيات الحكومة للقوة والعنف ضد المحتجين العراقيين، فقد أعاد المتظاهرون، نصب خيمهم التي أحرقت في أنحاء البلاد، سعياً إلى مواصلة زخم احتجاجاتهم.

من جهته، دعا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، خلال محادثة هاتفية، إلى "الحفاظ على سيادة العراق" في مواجهة "الهجمات" الإيرانية، معبراً عن "استيائه إزاء الهجمات المتكررة للجماعات المسلّحة التابعة لإيران على المنشآت الأميركية في البلاد".

ومنذ فجر أمس الاثنين، استشهد متظاهر بالرصاص الحي في مدينة الناصرية، خلال إقدام مسلحين مجهولين على اقتحام الساحة المركزية للاحتجاجات وإحراق خيام المتظاهرين.

وليل الأحد الاثنين، أقدم مسلّحون مجهولون يستقلّون سيّارات رباعيّة الدفع على اقتحام وحرق خيام المعتصمين في ساحة الحبوبي وسط الناصرية.

وأكد مصدر طبي في الناصرية، استشهاد متظاهر وإصابة أربعة آخرين بجروح بالرصاص الحي، جراء الهجوم.

وبعد ساعات قليلة، رد متظاهرون بإغلاق جسرين رئيسيين في المدينة التي تبعد 350 كيلومتراً إلى جنوب بغداد.

وشهدت مدينة النجف هجوماً مماثلاً، قام خلاله مسلحون مجهولون بحرق خيام متظاهرين في ساحة الاحتجاج وسط المدينة.

ويحاول المتظاهرون، الذين بدأوا منذ أسبوع إغلاق شوارع وجسور وطرق رئيسية تربط المدن، تكثيف الضغوط على الحكومة للقيام بإصلاحات.

وقد أدت أعمال العنف خلال الأسبوع الماضي إلى استشهاد 21 متظاهراً وإصابة مئات بجروح، في حين قدر عدد الذين قتلوا منذ بداية الاحتجاجات في أكتوبر (تشرين الأول) 2019 بحوالي 480 شخصاً.

وقد أدان سفراء 16 دولة، بينها الولايات المتحدة وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا، في بيان مشترك صدر الاثنين "الاستخدام المفرط والمميت للقوة من قبل قوات الأمن العراقية والفصائل المسلحة ضد المتظاهرين المسالمين".

وطالبوا "الحكومة باحترام حريات التجمع والحق في الاحتجاج السلمي، كما هو منصوص عليه في الدستور العراقي".

إقرأ ايضا
التعليقات