بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الخارجية العراقية تنسق مع السلطات الصينية لإجلاء الطلبة العراقيين

الخارجية

أعلنت وزارة الخارجية عن وجود تنسيق مع الجانب الصيني لإجلاء الطلبة العراقيين من مدينة ووهان بعد انتشار مرض فيروس كورونا، فيما أكدت عدم تسجيلها أي إصابة بصفوف العراقيين.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية احمد الصحاف في تصريح صحفي: إن "الجالية العراقية في الصين لم تسجل أي إصابة في صفوفها ولم تردنا معلومات بذلك".

وأشار إلى أن "وزير الخارجية محمد الحكيم وجه السفارة العراقية في الصين بتشكيل خلية استجابة طارئة وتم التنسيق مع مكتب الخارجية الصينية في مدينة ووهان للوقوف على اعداد الطلبة العراقيين المقيمين والعائلات التي تصاحبهم".

ولفت الى أن "وزارة الخارجية لديها احصائية كاملة باعداد الاسر والطلبة في ووهان "، مؤكدا أن "الاعداد في البداية كانت اكثر من 150 مواطناً عراقياً من المقيمين في ووهان التي ينتشر فيها الفايروس"، مضيفا أن المتبقي من العراقيين لايتجاوز 63 طالباً مع عائلاتهم".

وأكد الصحاف "تواصله المستمر مع بعض الطلبة العراقيين للوقوف على سلامتهم والاطمئنان على وضعهم الصحي مع ابلاغهم بإجراءات سفارة جمهورية العراق ،التي تتلخص بتشكيل خلية استجابة سريعة لهذه الازمة والتنسيق مع الجانب الصيني لبحث امكانية اجلاء الطلبة العراقيين وابناء الجالية مهما كان عددهم ومتابعة اهم الاجراءات الوقائية التي من الممكن تحقيقها".

ونبه الصحاف الى أن "الوزارة وجهت الملحق الثقافي في سفارة جمهورية العراق لغرض التواصل للوقوف على اعداد الطلبة بشكل دقيق"، موضحاً  أن وزير الخارجية متواصل في تاكيد العمل بشكل عاجل لتقديم الخدمة الممكنة".

وعبر الصحاف عن "امله بالوصول الى حلول ممكنة في هذه الفترة لاسيما ان الحكومة الصينية لديها سياقات وقد فرضت حضراً على دخول هذه المدينة والخروج منها منعا لانتشار المرض".

وتابع أن "نية اجلاء الجالية العراقية لاتزال قائمة ونعمل على هذا الامر بكل الامكانيات لكننا بحاجة الى موافقة السلطات الصينية التي وضعت مسارات محددة للاستجابة للازمة الراهنة"، مؤكدا أن السفارة العراقية تنسق بشكل طارئ وعاجل مع الجانب الصيني في الحفاظ على سلامة الطلبة العراقيين واسرهم".

واعلن الصحاف "توجيه وزارة الخارجية نداء والتواصل مع عائلات الجالية في بغداد وانشاء كروب الكتروني للتواصل معهم بشكل مباشر عبر الرسائل الصوتية والمكتوبة واجراء اتصالات هاتفية مع بعضهم للاطلاع على اوضاعهم وكيفية التعاطي مع الوضع المعاشي"، معبرا عن امله ان تتكلل هذه المساعي باجلاء الطلبة العراقيين وعائلاتهم خارج مدينة ووهان عبر التنسيق مع السلطات الصينية".

إقرأ ايضا
التعليقات