بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

عارضة أزياء بلا ذراعين تحطم مقاييس الجمال التقليدية

494581

تسبب الإعاقة خجلا لعددا من المصابين بها، لكن منهم من يستطيع كسر هذا الحاجز والقفز عليه إلى امتلاك الثقة الكبيرة في النفس ومساعدتها على التألق والإندماج في الحياة دون شعور بقلة الثقة.

، ونجحت عارضة أزياء المكسيكية في كسر الصورة النمطية لـ مسابقات ملكات الجمال والجاذبية التقليدية، بإعلان مشاركتها في مسابقة ملكة جمال “فيراكروز” القادمة.

وتمثلت إعاقة العارضة المكسيكة، آنا غابريلا مولينا، في ولادتها بعيب خلقى يتمثل في عدم نمو ذراعيها، إذ أكدت إنها ستحاول الفوز بمسابقة ملكة الجمال في مسقط رأسها بولاية فيراكروز، المطلّة على خليج المكسيك.

وتبلغ عارضة الأزياء 24 عاما، إذ استطاعت أن تكسر إعاقتها بتناول الطعام واستخدام الهاتف المحمول والكتابة بقدميها بديلا لغياب ذراعها، حيث أكدت أن قبول حالتها في مسابقة ملكة الجمال كانت صعبة، لكنها أرادت أن تكون قدوة للآخرين المصابين بإعاقة.

ومن المقرر أن تتتأهل العارضة المكسيكية إلى ملكة جمال البلاد في يونيو المقبل، معربه عن أملها في تجاوز الاختبارات كأي مشاركة مؤكده بقولها:” أشعر كأي شخصي آخر طبيعي لأنني عشت حياتي على هذا النحو. ولذلك فبالنسبة لي إعاقتي ليست قيدا بل على العكس”.

وتحمل العارضة المكسيكية شهادة البكالوريوس في علم النفس، إذا استطاعت التغلب على عددا كبيرا من المشاكل التي واجهتها.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات