بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

احتجاجات في طهران وتمزيق صور سليماني.. و زعيم إيراني معارض يطالب خامنئي بالتنحي

10

شهدت العاصمة الإيرانية موجة احتجاجات مناوئة لسلطة المرشد علي خامنئي بعد إقرار نظامه بالمسؤولية عن إسقاط الطائرة الأوكرانية، وذلك بعد أيام من فشله إخفاء الحقيقة إثر تقديم الولايات المتحدة أدلة تدين إيران بالمسؤولية عن الحادثة المأساوية.

وقد استمرت الاحتجاجات في عدد من المدن الإيرانية حتى الساعات الأولى من فجر اليوم الأحد، منددة بالحرس الثوري الإيراني والمرشد الأعلى علي خامنئي.

وجاءت التظاهرات بعد أيام من إطلاق الحرس الثوري الإيراني صاروخًا على طائرة الركاب الأوكرانية، يوم الأربعاء الماضي، ما أدى إلى إسقاطها ومصرع جميع الركاب الذين كانوا على متنها وعددهم 176 شخصا.

وأفادت مواقع إيرانية معارضة، بأن الاحتجاجات في العاصمة طهران مستمرة، وتدعو إلى استقالة المرشد الأعلى علي خامنئي، رافعة شعار الموت للدكتاتور.

وقالت مصادر محلية، إن مئات الطلاب تجمعوا مطلع المساء في جامعة أمير كبير في وسط طهران لتكريم الضحايا الـ176 الذين قتلوا في حادث تحطم الطائرة. وتحول التجمع التكريمي لاحقا إلى تظاهرة غاضبة.

وهتف الطلاب شعارات تندد بالكاذبين، مطالبين باستقالة المسؤولين عن إسقاط الطائرة والتغطية على الحادث ومحاكمتهم.

وردد محتجون آخرون هتافات تندد بدعم طهران ميليشيات مسلحة في الخارج على حساب لقمة عيش الإيرانيين، بينما ردد متظاهرون هتافات تشبّه الحرس الثوري بتنظيم داعش الإرهابي.

ونشر موقع إيران إنترناشيونال مقطع فيديو يظهر الواقعة، وهتف المحتجون "الحرس الثوري أيها الدكتاتور.. أنت داعشنا".

ومزق محتجون غاضبون صورة لقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني في طهران، وذلك بعد نحو أسبوع على مقتله في ضربة جوية قرب مطار بغداد.

وعقب إطلاق المظاهرة الغاضبة هتافات مناهضة للنظام، تدخلت قوات الشرطة الخاصة الإيرانية، وأغلقت الطرقات المؤدية إلى مكان المظاهرة مانعة المواطنين من التوجه إليها.

بينما دعا مهدي كروبي أحد زعماء الحركة الخضراء المعارضة في إيران المرشد علي خامنئي إلى التنحي بسبب إسقاط الطائرة الأوكرانية.

وتساءل كروبي في بيان على موقع سحام نيوز على الإنترنت عن موعد معرفة خامنئي بإسقاط الطائرة بعد إقلاعها من طهران يوم الأربعاء وسبب التأخير في إبلاغ الناس بالأسباب الفعلية للتحطم.

إقرأ ايضا
التعليقات