بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد سيطرته على عدة مناطق.. الجيش الليبي يدق أبواب طرابلس

94508
في إطار حربه ضد الجماعات الإرهابية المسلحة، والممولة من قطر، سيطر الجيش الوطني الليبي على عدة مناطق استراتيجية وهامة خلال رحلة تقدمه للسيطرة على العاصمة الليبية طرابلس وتخليصها من أيدي الميليشيات المسلحة القطرية.
ومنذ بداية العمليات العسكرية التي أطلقها الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، قائد القوات الليبية، وقد سيطر الجيش على عدة مناطق أبرزها منطقتي «الهيشة» و «أبوقرين»، شرقي مصراتة، حيث مازالت قوات الجيش الوطني تلاحق حاليًا العناصر المسلحة الهاربة باتجاه «كوبري السدادة» شرقي مصراتة.
وكان الناطق باسم الجيش أحمد المسماري أكد تحرير مدينة سرت بالكامل من التشكيلات المسلحة، وذلك في عملية مفاجئة في غضون 3 ساعات فقطـ، وأن القوات الليبية تلاحق العناصر المسلحة التي هربت إلى المدن المجاورة لسرت، فيما شن الجيش الليبي هجومًا على التشكيلات المسلحة التابعة لحكومة الوفاق في منطقة «السدرة» خلف «صلاح الدين» جنوب العاصمة طرابلس.
وتشير المصادر الميدانية إلى أن الجيش الوطني الليبي سيطر أيضًا على «الحي 3» وسط مدينة سرت، كما أعلن سيطرته على قاعدة القرضابية الجوية قرب سرت، وذلك قبل أن يدخل مدينة سرت مباشرة، حيث نجحت قوات الجيش الوطني الليبي في اقتحام مدينة سرت من 5 محاور مصحوبة بغطاء من سلاح الجو.كما أعلن الجيش الليبي سيطرته في وقت سابق على منطقة بوهادي وقاعدة القرضابية وذلك أثناء استمرار الجيش في التقدم باتجاه سرت المركز، حيث قالت شعبة الإعلام الحربى، إن القوات المسلحة العربية الليبية ، نجحت في اقتحام مدينة سرت من 5 محاور مصحوبة بغطاء من سلاح الجو، وأوضحت، أن عناصر من القوات المسلحة ضمت رجال الصاعقة والكتيبة 128 والكتيبة 210 والكتيبة 646 والكتيبة 192، نجحوا في اقتحام سرت من 5 محاور.
كما تمكنت القوات المسلحة من دخول كتيبة الساعدى وتأمينها بعد السيطرة عليها بالكامل، كما مشطت القوات المسيطرة منطقة الكتيبة وفرض سيطرتها الكاملة، وفقا لشعبة الإعلام الحربى، كما دخلت القوات منطقة «بوهادي» وسط ترحيب كبير من الأهالي.
كما أعلن الإعلام الحربي التابع للقيادة العامة للجيش الليبي، سيطرة الجيش الوطني على مطار طرابلس المؤدي إلى خزانات النفط، مرورًا بكوبري الفروسية ومعسكر النقلية، ومقر رئاسة الأركان بطريق المطار، عقب تراجع مليشيات حكومة الوفاق الوطني.
وتذكر المصادر أن قوات الجيش الليبي تقترب من قلب العاصمة طرابلس، ولا يفصلها سوى أقل من 4 كيلو مترات، وهي تحاصر المدينة من عدة محاور، تزامنًا مع استهداف سلاح الجو تمركزات تابعة للجماعات المتطرفة ومليشيات حكومة الوفاق بمحيط مصفاة الزاوية.
ع د
إقرأ ايضا
التعليقات