بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الصدر يحضر مجلس عزاء الإرهابي قاسم سليماني في إيران.. ونشطاء: الصدر عجمي ولاؤه لإيران

الصدر

هاجم نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بعد حضوره مجلس عزاء الإرهابي قاسم سليماني في إيران.

وقد نشر إعلام التيار الصدري، صورة لزيارة الصدر لمنزل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الإرهابي قاسم سليماني لـ"تقديم واجب العزاء".

يذكر أن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي الإرهابي أبو مهدي المهندس وقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ومدير مديرية العلاقات العامة في الحشد الشعبي وعدد من منتسبي الهيئة أغتيلوا بضربة جوية أميركية قرب مطار بغداد الدولي فجر أمس الجمعة.

من جانبها، قالت مريم رجوي، زعيمة المعارضة الإيرانية،، إن هلاك الإرهابي قاسم سليماني، قائد فيلق القدس  وأبو مهدي المهندس قائد الحشد اللاشعبي في العراق ضربة غير قابلة للتعويض على نظام الملالي.

وأكدت أنه حان الوقت لقطع أذرع نظام الملالي في المنطقة خاصة في العراق وسوريا ولبنان، وطرد قوات الحرس من هذه البلدان. وبذلك يتحرّر العراق من نير النظام الفاشي الديني الحاكم في إيران.

ووصفت "رجوي" قائد القدس أنه أحد أكبر المجرمين في تاريخ إيران وكان ضالعاً في مقتل مئات الآلاف من أبناء شعوب المنطقة وتشريد عشرات الملايين منهم.

إلى جانب تخطيطه  للمجازر التي طالت منظمة مجاهدي خلق في أشرف والعديد من الأعمال الإرهابية الأخرى في العراق وفي داخل إيران وبلدان أخرى ضد المقاومة الإيرانية
وأكد النشطاء، أن الصدر أثبت بذلك أنه عجمي وولاؤه الأول والأخير لإيران ونظام الملالي، وأنه ليست أصوله عراقية بل إيرانية حتى يعزي في إرهابي قتل شباب العراق.

ووجه النشطاء رسالة إلى الصدر، متسائلين "لماذا لم تزور شهداء تظاهرات العراق الذين قتلتهم ميليشيات قاسم سليماني؟ لأنهم بذلك ولاؤك لإيران والنظام الصفوي.

وقد استقبل العراقيون بفرح غامر مقتل قائد فيلق القدس  قاسم سليماني ونائب رئيس ميليشيا الحشد ابو مهدي المهندس بضربة أمريكية فجر اليوم.

وتبادل العراقيون التهاني عبر الرسائل الالكترونية والتغريدات بهذا الحدث الذي اعتبروه أول فرحة يستقبلها العراقيون عام 2020.

ويرصد "بغداد بوست" ردود أفعال نشطاء "الفيس بوك" على زيارة مقتدى الصدر إلى منزل قاسم سليماني في إيران لتقديم العزاء في اغتيال سليماني:

وقال حساب "  Mustafa Alobaidi" "شو شهداء العراق أبناء مدينتك الصدر لم تزروهم ولا شارع وتذهب إلى إيران تعزي في الإرهابي".

وأضاف حساب " دارين المحبوبة"، "طلعوا كلهم عجم ولاءهم لإيران".


وتابع حساب "حيدر العراقي"، " ما شفناك يا صدر زرت بيت شهيد عراقي".

إقرأ ايضا
التعليقات