بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

عضو بمجلس مكافحة الفساد يكشف عن تورط شخصيات سياسية بملفات النفط والحدود والكمارك

سعيد ياسين موسى


 كشف عضو مجلس مكافحة الفساد، سعيد ياسين موسى، تورط شخصيات سياسية بملفات النفط والحدود والكمارك.

وقال موسى ان" هياة النزاهة لديها سياسة عامة تتبعها ومخرجاتها تذهب الى القضاء الذي يبت في القضايا"، مشيرا الى" انها مهما فعلت وقدمت من جهود يبقى القضاء الحلقة الأخيرة في هذا العمل".

وأضاف" لذلك نرى كمؤشر في ملف مكافحة الفساد هروب المتهمين المحكومين غيابياً بتهم الفساد مما يتحول هذا الملف الى ملف الى استرداد، وهو هاجس كبير عطل الكثير من انفاذ القانون بجانب مسالة استرداد المتهمين لان لا يمتلك اتفاقيات متعددة الأطراف مع الدول بهذا الامر".

وأضاف" ان عمل مجلس مكافحة الفساد حالياً متابعة المقررات السابقة وتنفيذ ما تم اقراه في الاجتماعات السابقة"، مبينا انه" رغم حصول تلكؤ لعدم وجود الضلع الثالث /مكاتب المفتشين العمومين/ لكن سارت القضايا نوعا ما بانسيابية مع تعطيل جانب المؤسسات التنفيذية".

واكد موسى" تورط شخصيات سياسية لم يسمها في كل الملفات ابتداءا من الكمارك والحدود والنفط ومرورا بالعقارات بشكل فردي وسياسي حزبي".

واختتم موسى بالقول" المحددات السياسية هي التي تسوف قضايا ملف الفساد، والعراق يحتاج اليوم الى إرادة سياسية شريفة من اجل احتواء هذا الملف الخطير.

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات