بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

سائرون: بعض المسؤولين استغلوا قرار مجلس الوزراء بإبرام عقود عليها شبهات فساد

بدر-الزيادي (1)

اتهم تحالف سائرون بعض المسؤولين والوزراء باستغلال قرار مجلس الوزراء الاخير بإبرام عقود عليها شبهات فساد،  مشيرا  الى ان هيئة النزاهة ستجري تحقيقا بتلك العقود،.

وقال النائب عن تحالف سائرون، بدر الزيادي،”: ان بعض الوزراء والمسؤولين استغلوا قرار مجلس الوزراء الاخير الذي خول الوزارات والجهات غير المرتبطة بالوزارات إبرام العقود والاتفاقيات، وقاموا بإبرام عقود عليها شبهات فساد. لافتا الى: ان هيئة النزاهة ستفتح تحقيقا بهذا الموضوع لمحاسبة هؤلاء المسؤولين الذين استغلوا هذه الفرصة.

واضاف: ان القرار بالاصل مخالف للنظام الداخلي لمجلس الوزراء لكون حكومة تصريف الاعمال لا يحق لها ابرام العقود، وانما فقط لتسيير الامور اليومية.

بدوره، اكد عضو اللجنة القانونية النيابية، النائب شيروان ميرزا، ان حكومة تصريف الاعمال لا يحق لها ابرام العقود والاتفاقيات الدولية.

وقال ميرزا: اعتقد ان حكومة تصريف الاعمال لا يحق لها ابرام العقود والاتفاقيات الدولية، ولكن يمكنها ابرام العقود مع افراد او مواطنين لغرض تسيير الامور اليومية، ولكن يجب ان لا يكون بهدف اغتنام الفرصة والفترة المتبقية للحكومة الحالية.واضاف: ان ابرام العقود من قبل المسؤولين والوزراء والمدراء العامين في ظل حكومة تصريف الاعمال يعد مخالفة قانونية تتحمل عبئها وتبعاتها الحكومة المقبلة.

الى ذلك، أكد الخبير القانوني، علي التميمي، ان العقود التي تبرمها حكومة تصريف الاعمال تعد انتحال صفة، وتصل عقوبتها الى السجن 10 سنوات، ويعد رئيس الحكومة شريكا فيها.

وقال”: ان ما تبرمه حكومة تصريف الأعمال من عقود هي غير قانونية وقابلة للطعن أمام القضاء الإداري، بل وتعد انتحال صفة، وعقوبتها ١٠ سنوات سجن على وفق القانون ١٦٠ لسنة ١٩٨٣.

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات