بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

حبس عمر البشير عامين بعد إدانته في قضية النقد الأجنبي

images-1-1

 قضت المحكمة الجنائية الخاصة بمحاكمة الرئيس السوداني المعزول، اليوم السبت، بالحكم عامين على المعزول البشير بعد إدانته بالتعامل في النقد الأجنبي، إضافة إلى مصادرة أمواله.

وعقب النطق بالحكم، قال عمر البشير من قفص الاتهام، إنه لا تعليق لديه على حكم القاضي.
وأكدت هيئة الدفاع أن الرئيس السوداني المعزول لم يستلم أي مبالغ مالية، كما شككت الهيئة في الظروف السياسية المحيطة بمحاكمة البشير، وذلك أثناء النظر في قضية الرئيس المعزول اليوم.
في إطار ذلك، شهدت العاصمة السودانية “الخرطوم”، استنفار أمني وإجراءات أمنية مشددة، تزامنا مع انعقاد محاكمة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير في المحكمة الجنائية الخاصة به.

كما انطلقت مظاهرات مؤيدة للرئيس السوداني في مناطق متفرقة بالعاصمة “الخرطوم” عقب انعقاد جلسة محاكمته، صباح اليوم، في قضايا تتعلق بالفساد على خلفية حصوله على أموال بطريقة غير شرعية.

وفي يوم 16 نوفمبر الماضي، استمعت المحكمة في العاصمة السودانية، للشهادات الختامية في قضية الفساد المالي التي يتهم فيها الرئيس السوداني السابق، بما في ذلك شهادة المراجع العام للحكومة.

وأعلنت القوات المسلحة السودانية، مساء الجمعة، رفع درجة الاستعداد القصوى، خاصة مع انطلاق دعوات للتظاهر في العاصمة الخرطوم تحت شعار “الزحف الأخضر”.

يشار إلى أن عمر البشير تم الإطاحة به في أبريل الماضي، إثر احتجاجات شعبية حاشدة طالبت بعزله من رئاسة البلاد، كما نقل إلى سجن كوبر الشديد الحراسة في العاصمة، الذي كان يُحتجز في عهده آلاف السجناء السياسيين.

 ع د

إقرأ ايضا
التعليقات