بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الأربعاء, 20 كانون الثاني 2021
آخر الأخبار
الكاظمي: الحكومة مَنعت الانهيارات بسبب السياسات الخاطئة.. ونشطاء: كلام إنشائي والواقع ينذر بكوارث قادمة على العراق الإعلام اليساري يزعم: ترامب "الأدنى شعبية".. ومغردون: ترامب صوت له 75 مليون أمريكي وهو الرئيس الأكثر شعبية مقرب من الصدر: لا انتخابات في العراق.. ونشطاء: الانتخابات أكذوبة يصدقها السياسيين ويكذبها الشعب العراقي السيسي والعاهل الأردني يناقشان تعزيز آلية التعاون مع العراق.. ونشطاء: فرصة لدفع المشروعات الاستراتيجية المشتركة حكومة الكاظمي تقرر تأجيل الانتخابات البرلمانية.. ونشطاء: تأجيل الانتخابات موظفا لخدمة الأجندة الإيرانية الكاظمي يتحدث عن "الورقة البيضاء".. ونشطاء: الورقة البيضاء هي استقطاع رواتب الموظفين العراقيين فقط صالح يستقبل الكاظمي لمناقشة مصير الانتخابات.. ونشطاء: يناقشان تزوير الانتخابات والتلاعب بمشاعر العراقيين الكاظمي يفتتح معرض "صنع في العراق".. ونشطاء: من صنع الفساد وميليشيات إيران في البلاد؟ خريجو الهندسة يوصلون اعتصامهم.. ونشطاء: كفى ظلماً لأهم شريحة في العراق ولا رجوع حتى تحقيق المطالب الجبهة العراقية : لا انتخابات مبكـرة في حزيران ولا احد يصارح العراقييـن بالحقيقـة لان الكـل يكذب

محلل: عصابات الجوكر تمارس إجرامها في مواقع أخرى بعد طردها من التحرير

images-1-1

 بين المحلل السياسي عباس العرداوي، الجمعة، ان عصابات الجوكر طردت من التحرير وانتقلت الى أماكن أخرى لتمارس جرائمها، مشدد على ضرورة فرض القانون بالقوة والادبيات العسكرية لانهاء الممارسات غير السلمية في بعض المناطق.
وقال العرداوي في تصريح  له، ان “هناك تقصير واضح تجاه الازمة الراهنة، وأصبحت تشكل خطورة كبيرة، لان الذهاب باتجاه العقل الجمعي الذي يستمتع بالذبح والقتل يمثل صورة مجتمعية خطرة تشابه مايقوم به داعش الاجرامي في السنوات الماضية خاصة انها تكررت في الموصل وبعض المناطق الأخرى”.
وأضاف ان “من يطالب بحقوق الانسان يقوم بذبح الانسان نفسه، حيث ان اخذ الحقوق بالايادي يمثل شريعة الغرب، التي لاتجعل للقانون أي سبيل مما يحبط العملية السلمية للتظاهرات”.
وأوضح ان “الجغرافية الحالية لاتمثل أي تظاهرات سلمية، حيث ان التظاهرات السلمية تجري في التحرير، وماحدث في الوثبة يؤكد وجود عصابات الجوكر في تلك المنطقة بعد ان تم طردها من ساحة التحرير”.
وشدد على ضرورة “تحرك الأجهزة الأمنية من اجل فرض الامن والقانون، ودعوة من المتظاهرين لفرض الامن والقانون بحماية القوات الأمنية في مناطق التظاهر”.
ولفت الى أهمية “فرض القانون بالقوة والادبيات العسكرية في حال لم يكن هناك استجابة واستمرار لعملية سفك الدماء في بعض المناطق المذكورة”.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات