بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نشطاء عراقيون يكشفون مخطط قاسم سليماني.. ويطلقون هاشتاج "#لاتدخل_للخضراء"

سليماني

تمكن نشطاء عراقيون، من كشف مخطط الإرهابي قاسم سليماني، في القضاء على تظاهرات العراق، حيث المخطط عبارة عن اطلاق دعوات لاقتحام المنطقة الخضراء وسط بغداد.

وأضاف النشطاء نقلا عن مصادر مطلعة، أن المخطط يتمثل في اقتحام المنطقة الخضراء وبيان أن المتظاهرين غير سلميين وتهديد السفارات ومن ثم اطلاق القوات الأمنية الرصاص الحي على المتظاهرين وقتلهم وإطلاق يد ميليشيات إيران في قتل المتظاهرين بصورة رسمية.

فقد انتشرت دعوات، على مواقع التواصل الاجتماعي، لاقتحام المنطقة الخضراء في العاصمة بغداد، وذلك بعد عمليات الاغتيال والخطف وحملات العنف التي تشنها ميليشيات موالية لإيران ضد النشطاء العراقيين.

بينما رد محتجو ساحة التحرير على دعوات اقتحام المنطقة الخضراء بالرفض وعدم الانجرار خلف هذه الاشاعات، فيما أكدوا على صمودهم في مواقعهم بالرشيد والسنك والأحرار.

اعتبر ناشطون أن تلك الدعوة قد تكون "فخا" من إيران والسلطات الحاكمة في العراق يهدف إلى إنهاء الاحتجاجات السلمية المستمرة منذ الأول من أكتوبر.

وأطلق المغردون هاشتاج #لاتدخل_للخضراء، للتحذير من عواقب اقتحام المنطقة الخضراء شديدة التحصين، والتي تضم المقرات الحكومية وعدد من السفارات.

وأبدى مغردون مخاوف من أن يؤدي اقتحام المنطقة الخضراء إلى سفك المزيد من الدماء على أيدي الميليشيات الموالية لإيران وقوات الأمن.

وعلى سطح المطعم التركي في ساحة التحرير وسط بغداد، حذر نشطاء في مقطع فيديو من مقترح دخول المنطقة الخضراء.

ورأى ناشطون أن مقترح اقتحام المنطقة الخضراء يهدف إلى تحريف مسار الحراك العراقي عن سلميته، لتتحول إلى مظاهرات تخريبية.

يذكر أن جسر الجمهورية الذي يصل بين ساحة التحرير والمنطقة الخضراء، قد شهد سقوط عشرات من القتلى والمصابين، جراء العنف المميت الذي واجهت به القوات الأمنية والميليشيات المتظاهرين عندما حاولوا عبوره باتجاه المنطقة الخضراء.

وتأتي هذه التطورات بعد يومين من تعرض متظاهرين إلى هجوم شنه مسلحون، أسفر عن مقتل 24 شخصا على الأقل، وإصابة أكثر من 120 بجروح.

وتتواصل التظاهرات المطالبة برحيل الطبقة الحاكمة رغم أحداث العنف التي أسفرت عن سقوط أكثر من 450 شهيدا منذ الأول من أكتوبر الماضي.

أخر تعديل: الثلاثاء، 10 كانون الأول 2019 11:36 ص
إقرأ ايضا
التعليقات