بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

جبهة الانقاذ والتنمية تدين استمرار القتل والعنف غير المسوغ الذي يوجه ضد المتظاهرين

عنف التظاهرات

دانت  جبهة الانقاذ والتنمية استمرار القتل والعنف غير المسوغ الذي يوجه ضد المتظاهرين   .

وحيت في بيان  عقب اجتماع   للهيئة السياسية للجبهة  برئاسة اسامة النجيفي رئيس الجبهة  صمود المتظاهرين السلميين ،  مؤكدة  أن أهدافها هي أهداف وطنية أصيلة ، تستحق الوقوف معها وتعضيدها بالقول والعمل .

واشارت الى انها تدين استمرار القتل والعنف غير المسوغ الذي يوجه ضد المتظاهرين الذين يمثلون الضمير الحي للشعب العراقي الكريم ،  مؤكدة  أن اطلاق الاتهامات ضدهم يأتي ضمن سياسة هدفها الوقوف أمام مطالبهم العادلة .

واكدت الجبهة أن الحكومة مسؤولة مسؤولية مباشرة عن حوادث الاختطاف والاغتيال ، وعليها كشف الجناة الحقيقيين الذين يستهدفون المتظاهرين ، ووقف الممارسات المتوحشة ضدهم ، وإطلاق سراح المعتقلين منهم .

واوضحت إن الوضع السياسي المتدهور والمأزوم يتطلب قبول منهج التغيير السلمي ، وبدون ذلك ، وبدون التخلي عن التمسك الأعمى بالسلطة فإن البلد ذاهب إلى المجهول .

ودعت الجبهة إلى مراجعة قانون الانتخابات المعروض على مجلس النواب ، مؤكدة ضرورة اعتماد الدوائر الصغيرة ، مع أعلى الأصوات المتحققة ، مع مشاركة الأمم المتحدة كطرف فاعل وليس طرفا مراقبا ،  كي تكون للمستقلين فرصة حقيقية للمشاركة ، وبغير ذلك فإن الأمر لا يعدو عن كونه تدويرا للأحزاب والكتل السياسية ذاتها التي قادت نتائجها إلى غضب المتظاهرين وخروجهم بهذه الكثافة طلبا للتغيير .

وحذرت الجبهة من استغلال لافتة وشعار مكافحة الفساد في تصفية حسابات سياسية ،  مؤكدة ضرورة وأهمية أن تكون مكافحة الفساد منهجا يقوم على أسس قانونية شفافة ليس لأحد قدرة التحايل عليها .

وشددت على خريطة الحل التي وضعتها والمتضمنة استقالة الحكومة ، وتشريع قانون انتخابات عادل ينفذ من قبل مفوضية مستقلة حقا ، مع حل مجلس النواب ، والذهـــاب إلى انتخابات مبكرة .

 

ف.ا

إقرأ ايضا
التعليقات