بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

زيارة مفاجئة لنائب الرئيس الأميركي للعراق، وبغداد تنفي نية التدخل في شؤونها

1-1300084

ثارت العديد من الشكوك بين عدة مصادر عراقية بشأن الزيارة المفاجئة من قبل نائب الرئيس الأميركي "مايك بنس" اليوم السبت.

ونظرا لاختلاف الآراء حول هدف هذه الزيارة، وعن مدى تأثيرها على رئيس الحكومة العراقية "عادل عبد المهدي" في احتمالية إبقائه في منصبه من عدمه.


كل هذه الشكوك جاءت عكس ما صرح به المتحدث باسم الحكومة العراقية "وليم وردا"، مشيرا أن هدف الزيارة ما هو إلا لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل مكافحة التطرف.

أيضا دراسة الأوضاع التي تمر بها العراق خلال هذه الفترة، مضيفا أن العراق لديه اتفاقيات تعاون بين الولايات المتحدة تخص العديد من القضايا، وهذه الزيارة إحدى فروعها.

إضافة أن نائب الرئيس الأميركي لم يلتق بـ"عبد المهدي" كما توقعت بعض المصادر العراقية، واكتفى بمحادثته هاتفيا مؤكدا على احترام واشنطن للسيادة العراقية.

أخر تعديل: الأحد، 24 تشرين الثاني 2019 02:17 ص
إقرأ ايضا
التعليقات