بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

القدو:الموازنة المقبلة نسخة كلاسيكية من الموازنات السابقة

نائب-عن-نينوى-حنين-القدو

وصف عضو اللجنة المالية النيابية حنين القدو الموازنة المقبلة  بانها نسخة كلاسيكية من الموازنات السابقة. وقال القدو،”: ان “جميع الموازنات التي اقرت في الفترات الماضية كانت عبارة عن موازنات كلاسيكية (كوبي – بيست) من سابقتها، ولم يحدث تغيير حقيقي في بنودها “.

واضاف ان “الموازنة العامة الاتحادية 2020 تحتاج الى جملة تعديلات، ويجب ان تخرج من النمط الكلاسيكي المعهود لتناسب حاجة المواطن والبلد، وتتضمن ايرادات اخرى ومشاريع انتاجية تعظم مواردها وتتلاءم مع المرحلة الحالية”. مبينا ان “الحكومة مطالبة بانجاز الموازنة وارسالها الى البرلمان في اقرب وقت، ليتسنى اجراء التعديلات عليها والتصويت قبل نهاية العام الجاري”.
وكانت اللجنة المالية النيابية قدمت لائحة مقترحات بشأن مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية 2020، لتخفيض معدل العجز فيها، وزيادة حجم الايرادات غير النفطية .
وقال العضو الاخر في اللجنة، جمال كوجر، في تصريح صحفي: ان “المقترحات التي اوصت بها اللجنة النيابية الى الحكومة هي تفعيل كل اجراءات مجلس مكافحة الفساد، وتوطين رواتب الموظفين في البطاقة الذكية للكشف عن متعددي الرواتب، وتحويل المنشآت العامة الى القطاع الخاص كوزارة التربية والتعليم العالي والكهرباء “.
واضاف ان “اللجنة النيابية طرحت ايضا تغيير هيكلية بعض الوزارات وتحويلها من وزارات مستهلكة الى وزارات منتجة، على غرار تجارب الدول الكبرى التي تعتمد على وزاراتها في تمويل الموازنة العامة، وتعدد مصادر الدخل وتفعيل قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة”. مبينا ان “اللجنة النيابية ركزت ايضا في توصياتها على تفعيل الضرائب والجباية وايرادات المنافذ الحدودية”.

وكانت اللجنة المالية ‏النيابية قررت عدم تسلم موازنة 2020 من الحكومة في حال احتوائها على عجز ‏مالي كبير.
وقال رئيس اللجنة، هيثم الجبوري، في تصريح صحفي ان “الحكومة معنية بايجاد حلول لسد العجز في الموازنة غير الايرادات ‏النفطية”. مشيرا الى ان “اللجنة المالية النيابية ستعيدها ‏الى الحكومة، وتحملها المسؤولية في حال وجود عجز مالي كبير”.

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات