بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

«قتل وتفجير وإرهاب».. خطايا نظام الملالي مستمرة في المنطقة العربية

2-6
ممارسات عدائية يستخدمها نظام الملالي، يوما بعد يوم، في محاولة  لفرض سطوته على الشرق الأوسط، مستخدما جميع أدوات القمع والإرهاب في المنطقة العربية.

الإرهاب الإيراني يستفحل، دون خوف من العوبات المتوالية التي تفرض عليه، بشكل دائم ورغم التعثرات الاقتصادية التي بات غارقا بها إلا أنه لايزال يقاومها بمزيد من العنف.

استهداف الطائرات

في واقعة ليست الأولى قامت القوات الإيرانية بإسقاط طائرة مسيرة، قرب ميناء ماهشهر، أمس الجمعة باستخدام منظومة مرصاد متوسطة المدى، وبرر الإيرانيون ذلك بأن الطائرة الأجنبية اخترقت أجواء البلاد، وأعلنوا أنه يجري دراسة حطام الطائرة لتحديد هويتها.

استهداف الطائرات يقوم به النظام الإيراني وسط ادعاءات بتعرضه لعمليات تجسس من قبل القوات الأمريكية، وفي المقابل تؤكد الولايات المتحدة أستخدام إيران لطائرات مسيرة لضرب سفينتها العسكرية يو أس أس بوكسر، في يوليو الماضي، إلا أن نظام الدفاع تمكن من تدمير الطائر الإيرانية.

كما أعلنت الولايات المتحدة ضلوع إيران في استهداف ناقلات نفط في الخليج ومضيق هرمز وذلك على خلفية تشديد العقوبات على طهران بعد الانسحاب من الاتفاق النووي لسنة 2015.

وفي منتصف يونيو الماضي تم إسقاط طائرة عسكرية من طراز «إم.كيو-4سي ترايتون»، وتتبع البحرية الأمريكية، فوق مضيق هرمز، بصاروخ سطح- جو إيراني، كما حاولت استهداف طائرة أمريكية أخرى بالقرب من خليج عمان، عن طريق صواريخ سام.

استهداف ناقلات النفط الخليجي

شنت الميليشيات الإيرانية، هجمات تخريبية، على 4 سفن شحن تجارية مدنية في خليج عمان، داخل المياه الاقتصادية الإماراتية قبالة سواحل إمارة الفجيرة، بينهم سفينتين سعوديتين تابعتين لشركتي البحري والبحر الأحمر.


مليشيات إيران تستهدف مطارات سعودية

كما قامت إيران بتزويد ميليشيات الحوثيين بطائرات مسيرة، قامت من خلالها بشن هجمات إرهابية على مطاري جازان وأبها السعوديان، بالإضافة لاستهداف قاعدة الملك خالد.

قتل المتظاهرين ببغداد
أصابع الاتهام لم تقف عند حد، استهداف السفن أو الطائرات العربية، بل أمتدت لتصل إلى قنص المتظاهرين العراقيين، حيث تتورط ميليشيات موالية لنظام الملالي في قتل أكثر من 250 متظاهر، وفقا لآحصاءات منظمات حقوقية، في التظاهرات التي اندلعت منذ الأول من أكتوبر الماضي.
ع د
إقرأ ايضا
التعليقات