بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مؤامرة مخابراتية إيرانية للتحريض على حرق السفارتين الأمريكية والبريطانية في بغداد

سليماني

مؤامرة مخابراتية إيرانية للتحريض على حرق السفارتين الأمريكية والبريطانية في بغداد تحضر لها إيران والحرس الثوري الإرهابي والميليشيات الإيرانية المتخندقة في العراق ردا على حرق المتظاهرين الغاضبين للقنصلية الإيرانية في كربلاء .

وكشفت مصادر مطلعة أن  السلطات الإيرانية والحرس الثوري الإرهابي بقيادة قاسم سليماني  تحاول بشتى الطرق إلصاق تهمة حرق القنصلية الإيرانية في كربلاء قبل عدة أيام  بالأمريكان وتروج لذلك عبر إعلامها الصفوى المأجور  وتدعي كذبا  أنه عمل مخابراتي أمريكي.
  والحقيقة أن حرق القنصلية الإيرانية في كربلاء قام به المتظاهرون  الغاضبون من التدخل الإيراني في شؤونهم الداخلية  و ردا على العمليات الإجرامية التى قام بها الحرس الثوري الإيراني وميليشياته  من قتل بالرصاص الحي للمتظاهرين السلميين الذين رفعوا مطالبهم المشروعة في كربلاء  وتخاذلت قوات الشرطة عن حمايتهم .

ولم تتدخل الولايات المتحدة أو بريطانيا أوى أى دولة أخرة في مثل هذه الأعمال الإجرامية التى تروج لها إيران  مطلقا بل تريد السلطات الإيرانية وجهاز مخابراتها إلى إشعال الأوضاع في العراق وقمع المتظاهرين بشتى الطرق وإطفاء لهيب الثورة التى هي أحد الأسباب الرئيسية في اندلاعها .  

ع د
إقرأ ايضا
التعليقات