بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الجزائريون يتظاهرون ضد الرئيس المؤقت وتدخل الجيش في السياسة

1-6

 شارك أكثر من 100 ألف جزائري، أمس الجمعة، في مسيرة للمطالبة بإزاحة النخبة الحاكمة وإنهاء تدخل الجيش في الحياة السياسية.
وطالب المحتجون رئيس الأركان بترك منصبه وهتفوا أيضا رافضين إجراء الانتخابات هذا العام.
كما طالبوا برحيل الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح ورئيس الوزراء نور الدين بدوي.
وقدم نحو 20 شخصا أوراق ترشحهم لانتخابات الرئاسة.
ويأتي احتجاج يوم الجمعة بينما تستعد المعارضة، التي ليس لها قيادة إلى الآن، لاختبار قوة مع السلطات بعد أن رفضت قرار إجراء الانتخابات الرئاسة في كانون الاول.
ويرى الجيش أن انتخابات الرئاسة هي الطريقة المثلى لإنهاء المأزق السياسي في البلاد.
واندلعت الاحتجاجات الحاشدة في فبراير بعد أن أعلن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أنه سيخوض انتخابات الرئاسة التي كان مقررا إجراؤها في يوليو، واستمرت الاحتجاجات أسبوعيا حتى بعد تنحي بوتفليقة في نيسان. 

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات