بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ملثمون يتصدرون مشهد تظاهرات العراق.. ويطلقون الرصاص الحي وقنابل الغاز على المتظاهرين

ملثمون

تصدر ملثمون في القوات الأمنية، مشهد التظاهرات في العراق وبالعاصمة بغداد تحديداً، حيث أطلقوا الرصاص الحي في وقنابل الغاز المسيل للدموع من أجل تفريق المتظاهرين.

وكانت الحكومة ووزاراتها وكل تشكيلاتها الأمنية وعدت بحماية الشباب وعدم لبس اللثام خلال التظاهرات، حيث تشهد بغداد وعدد من المحافظات الوسطى والجنوبية تظاهرة اليوم الجمعة ضد الفساد والمحاصصة وللمطالبة بتوفير الخدمات وفرص العمل.

وذكرت مصادر، أن القوات الأمنية والملثمون والميليشيات مستمرون حتى الآن في إطلاق القنابل المسيلة للدموع قرب ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد.

وأضافوا أن المتظاهرين يحاولون الفرار داخل الشوارع الفرعية لتجنب تلك القنابل، مشيرا إلى أن اعداد الاصابات بلغت حتى الان اكثر من 300 إصابة.

من جانبه، حذر مركز حقوق لدعم حرية التعبير اللجوء، من اللجوء لاستخدام القوة ضد متظاهرين سلميين وآخرها استخدام الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع في تظاهرات بغداد والذي أدى إلى إصابة أكثر 300 متظاهر عادا تكرار "هذه الاعتداءات أسلوبا ممنهجاً وخطة لقمع الاحتجاجات".

وفيما أعرب المركز عن رفضه لـ"قمع تظاهرات واحتجاجات المواطنين السلمية، من قبل منتسبي القوات الأمنية"، طالب "القادة الأمنيين بتوجيه عناصر الأمن بعدم التجاوز على المتظاهرين، كونهم يمارسون حقهم الدستوري في الاحتجاج السلمي على عدم توفير فرص عمل، واستشراء الفساد في مؤسسات الدولة واتخاذ قرارات عاجلة بحق أفراد الأمن لإختراقهم الدستور والمحاولات المتكررة لتفريق المتظاهرين".

ودعا "القوات الأمنية والمتظاهرين الى الامتناع كلياً عن اللجوء الى العنف، لما له من انعكاس سلبي على الممتلكات العامة والخاصة".


أخر تعديل: الجمعة، 25 تشرين الأول 2019 06:05 م
إقرأ ايضا
التعليقات