بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تصاعد الاحتجاجات في إقليم كتالونيا للمطالبة بالانفصال

كاتالونيا

 تصاعد العنف في برشلونة، مع رشق متظاهرين مناصرين لانفصال كتالونيا الحجارة والألعاب النارية على عناصر الشرطة التي ردت بالغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي ما حوّل وسط المدين لساحة قتال.
وقبل ذلك اشتبك مئات من الشبان الملثمين مع قوات الشرطة في برشلونة على هامش مسيرة حاشدة اجتذبت أكثر من نصف مليون شخص احتجاجا على أحكام بالسجن على تسعة قادة انفصاليين في إقليم كتالونيا في قضية الإعلان الفاشل لاستقلال كتالونيا في العام 2017.
وهذا هو التجمع الأكبر منذ أحكام الاثنين التي دفعت عشرات الآلاف من أنصار الانفصال للاحتجاج في شوارع الإقليم في شمال شرق إسبانيا لخمسة أيام تواليا.
وقالت الشرطة: إنّ 525 ألف شخص شاركوا في احتجاجات الجمعة الحاشدة، آخر مظاهر الغضب الكبير لأنصار الاستقلال بعد إصدار المحكمة العليا أحكاما مشددة بالسجن بحق تسعة قادة بسبب إجرائهم استفتاء محظورا على استقلال الإقليم قبل سنتين.
وفيما بدت معظم المسيرات سلمية، أشعل عدد من الشبان النيران في فيا لايتانا ما أدى إلى تصاعد دخان كثيف ودفع قوات الأمن لإطلاق الغاز المسيّل للدموع، وهتف الشبان “كتالونيا مناهضة للفاشية” و”الشوارع دائما لنا”.
وشوهدت عشرات من سيارات الشرطة تجوب الشوارع وقد دوّت صفاراتها الملونة بصوت عال، فيما حذّرت الشرطة الإقليمية السكان في رسالة بالإنجليزية على تويتر من “الاقتراب” من وسط المدينة.
وأُعلن، امس الجمعة يوم “إضراب عام” في كتالونيا حيث تدفقت “مسيرات للحرية” انطلقت الأربعاء من خمس مدن إقليمية على برشلونة للمشاركة في التظاهرة الكبيرة اعتبارا من الساعة 15,00 ت غ.
وقالت السلطات المحلية إن الطلاب نفذوا إضرابا بينما قطعت طرق عديدة.
وأعلنت الحكومة الاسبانية صباح الجمعة أن الطريق الحدودي بين إسبانيا وفرنسا “قطع في الاتجاهين”، وقالت وزارة النقل الإسبانية إن المتظاهرين قطعوا طريقين بالقرب من الحدود الفرنسية الاسبانية. 

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات