بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

كيف تخرق اتفاقية مع الصليب الاحمر السيادة الوطنية وقوانين الدولة العراقية ؟

عدنان الأسدي

اعاد مجلس النواب  اتفاقية موقعة بين الحكومة العراقية واللجنة الدولية للصليب الاحمر لتضمنها "خرقا " للسيادة الوطنية والقوانين السارية للدولة العراقية.

وقال النائب عدنان الاسدي عضو لجنة الامن الدفاع النيابية في مؤتمر صحفي :" ان  البرلمان لم يصوت على تمرير الاتفاقية ، رغم انه صوت سابقا على ثلاث  مواد منها ارسلتها الحكومة "، مبينا :" ان بعض بنودها  تستدعي اعادة المسودة الى الحكومة".

واوضح الاسدي :"  ان   المادة 9 / اولا في الاتفاقية نصت  على انه يحق للجنة الدولية حيازة مبالغ بالعملة الوطنية او الاجنبية وغيرها من الاصول المالية، وفتح حسابات مصرفية بأية  عملة دون التقيد بالقوانين والانظمة التي تحكم الرقابة على الصرف والمسائل ذات الصلة ".

 واضاف :" ان  نصا آخر  في المادة نفسها  يتضمن حق للجنة الدولية بان تنقل بحرية صناديق الاموال بالعملة الوطنية او الاجنبية من البلد واليه وفيه ، كما يحق لها ان تحول بحرية هذه الاصول الى عملات اخرى دون التقيد بقوانين البلد ".

وتابع :" ان  المادة 12 / اولا ، نصت على انه يتمتع الاعضاء العاملون في بعثة اللجنة الدولية وزوجاتهم واطفالهم والافراد الذين يعيلونهم ، بالوضع القانوني نفسه الذي يتمتع به اعضاء البعثات الدبلوماسية "،  مشيرا الى :" ان الفقرة ثانيا نصت على  تمتع الاعضاء الاجانب في البعثة الدولية وزوجاتهم واطفالهم والافراد الذين يعيلونهم بالحصانة من اي شكل من اشكال الاجراء القانوني والاداري ، بمافي ذلك التوقيف او الاحتجاز او مصادرة الامتعة الشخصية او استدعائهم كشهود او الطلب منهم تقديم الادلة ، وتستمر هذه الحصانة بعد انقضاء خدمتهم في البعثة للامور المتعلقة بمهمة اللجنة الدولية وانشطتها الانسانية " .

 

ف.ا

إقرأ ايضا
التعليقات