بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الخميس, 21 كانون الثاني 2021
آخر الأخبار
"اتفاق مسبق" بين الكتل السياسية على تأجيل الانتخابات.. ونشطاء: نزولا على رغبة الأحزاب التي تخشى فقدان امتيازاتها الغانمي: تصرفات شخصية وراء استهداف المتظاهرين.. ونشطاء: الغانمي جزء من منظومة القتل والحكم الميليشياوية ترامب: قضينا على الإرهابي سليماني ووقفنا في وجه إيران.. ونشطاء: ترامب لو بقى رئيسا كان العالم سيعيش بسلام الكاظمي: الحكومة مَنعت الانهيارات بسبب السياسات الخاطئة.. ونشطاء: كلام إنشائي والواقع ينذر بكوارث قادمة على العراق الإعلام اليساري يزعم: ترامب "الأدنى شعبية".. ومغردون: ترامب صوت له 75 مليون أمريكي وهو الرئيس الأكثر شعبية مقرب من الصدر: لا انتخابات في العراق.. ونشطاء: الانتخابات أكذوبة يصدقها السياسيين ويكذبها الشعب العراقي السيسي والعاهل الأردني يناقشان تعزيز آلية التعاون مع العراق.. ونشطاء: فرصة لدفع المشروعات الاستراتيجية المشتركة حكومة الكاظمي تقرر تأجيل الانتخابات البرلمانية.. ونشطاء: تأجيل الانتخابات موظفا لخدمة الأجندة الإيرانية الكاظمي يتحدث عن "الورقة البيضاء".. ونشطاء: الورقة البيضاء هي استقطاع رواتب الموظفين العراقيين فقط صالح يستقبل الكاظمي لمناقشة مصير الانتخابات.. ونشطاء: يناقشان تزوير الانتخابات والتلاعب بمشاعر العراقيين

نائب: المعارضة حق دستوري والبعض يحاول تغييبها لتعويم الفشل

DLpQaRBXcAIOT_6
نائب: المعارضة حق دستوري والبعض يحاول تغييبها لتعويم الفشل



أكد أمين جبهة المعارضة الوطنية فادي الشمري، ان المعارضة حق دستوري وحقيقة برلمانية والبعض يحاول تغييبها لتعويم الفشل وعدم تحمل المسؤولية.

وقال في بيان" أن مفهوم المعارضة هو الركيزة الاساسية للنظام الديمقراطي، ونشوءها في العراق مثل تطورا في العملية السياسية".

واكد الشمري أنّ البعض  يحاول خلط الاوراق من خلال تغييب مفهوم المعارضة البرلمانية الدستورية بغية تعوييم الفشل والتملص من تحمل مسؤولية الاخفاق والقصور في الاداء الحكومي. ومن لا يؤمن بمفهوم المعارضة يتناسى عامدا قرارات القضاء والبرلمان بشأن حق ممارسة المعارضة البرلمانية.

واشار الى" ان الحكومة الحالية مشكّلة من قبل كتل سياسية معروفة وهذه الكتل تمثل جبهة الموالاة، وتقابلها جبهة المعارضة، مضيفاً أن فرز المساحات والخنادق بات ضرورة ملحة ليتحمل الجميع مسؤوليته ولا يمكن القبول بمحاولات خلط الاوراق وتحميل القوى غير المشاركة بالحكومة مسؤولية التقصير والاخفاق".

وتابع :في بداية كل محاولة جادة للتصحيح نتوقع مثل هذا القناعات،وتقديرنا ان حاجة الشارع لصوت خارج المنظومة الحكومية بدأت تزداد يوماً بعد اخر، ونحن قادرون على صياغة وسائل للتعبير عنه بدلاً من ان نخذله بالقفز على المفاهيم والادعاء بعدم وجود معنى دقيق للمعارضة والمولاة
إقرأ ايضا
التعليقات