بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مفوضية حقوق الانسان تؤكد وجود اكثر من 60 الف موقوف في مختلف المحافظات العراقية

2
كشفت المفوضية العليا لحقوق الانسان، عن تقديمها مقترح للحد من الاكتظاظ الحاصل في السجون العراقية، مشيرة الى الى ان اغلب مراكز الاحتجاز تفتقر للمعايير الدولية لحقوق الانسان، اكدت وجود اكثر من 60 الف موقوف في مختلف المحافظات العراقية.



وقال عضو المفوضية فاضل الغراوي ان اغلب السجون العراقية تفتقر لمعايير حقوق الانسان في موضوع معاملة السجناء والمحكومين، حيث ان اغلبها ما زالت تواجه تحديات خصوصا في موضوعة قدم الابنية وكذلك قلة مساحات مراكز الاحتجاز، مما ادى الى الاكتظاظ الكبير في العديد من السجون خصوصا وان هناك محكومين وموقوفين في عموم المحافظات عددهم 60 الف شخص وهذا عدد كبير يحتاج الى ابنية قادرة على استيعابهم.


واضاف: ان فرق المفوضية العليا لحقوق الانسان تجري زيارات دورية لعدد من السجون ومراكز التوقيف وتسجل دائما وجود اكتظاظ كبير في عدد الموقوفين والمحكومين في السجون، مبينا ان السجن الهدف الاساسي الذي وضعه من اجله هو موضوعة الاصلاح واعادة الدمج المجتمعي، وبالتالي يقدم للسجين مجموعة من الاليات تساعده على الاندماج مع المجتمع منها عملية تقديم المشاريع والبرامج وكذلك مشاركة الصناعات اليدوية وغيرها من القضايا التي تساهم في قضية الدمج المجتمعي.واشار الى ان هذه الورش في اغلب الاحيان ليست متكاملة واغلب السجون تفتقر لمثل هذه الورش لا سيما مراكز الايقاف التابعة لوزارة الداخلية والمؤسسات الامنية، وبالتالي قد يطول فيها ايقاف الموقوفين الى فترات طويلة دون القيام بهذه الاعمال.

واوضح ان مفوضية حقوق الانسان كان لديها رؤية للحد من هذا الكم الكبير من الموقوفين، حيث قدمت مقترحا بامكانية اطلاق مشروع قانون العقوبات البديلة وهو مشروع يستهدف الجرائم البسيطة وليست الخطرة بدل ان يتوقف الشخص في هذه الفترات، يقوم بتقديم خدمات مجتمعية في مؤسسات الايتام او في الطرق او الادارة اوالبلدية او في المستشفيات، اضافة الى تغريمه مبالغ مضاعفة عن الفترة التي يتوقف بها وبالتالي سنخفف عن هذه الاعداد الموجودة ونساهم في اعادة الدمج المجتمعي خاصة للموقوفين المحكومين في قضايا وجرائم بسيطة .

الى ذلك اكد عضو مجلس المفوضين في المفوضية هيمن باجلان في بيان صحفي: إن أوضاع السجناء في بعض السجون في العراق سيئة جداً في ظل غياب البرامج التأهيلية الفكرية والبدنية لهم.وأضاف باجلان: لدينا معايير دولية لفرق الرصد التابعة للمفوضية لرصد أوضاع السجون والبيئة السجنية وأقسام تأهيل السجناء داخل السجون وأساليب التعامل مع السجناء وفق القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء، موضحاً أن أغلب السجون تعاني من اكتظاظ في أعداد النزلاء خصوصاً أن الاحصائيات تشير الى وجود اكثر من(28.000) محكوم و(29.000) موقوف على ذمة التحقيق لحد الآن لم تحسم قضاياهم.
..............................................


إقرأ ايضا
التعليقات