بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الخارجية: سنتخذ جميع الإجراءات لمنع خرق سيادة العراق

الخارجية

أكدت وزارة الخارجية، اليوم الاثنين، مواصلة الحراك الدبلوماسي مع سفراء من أعضاء مجلس الأمن الدولي لتأكيد الحفاظ على سيادة العراق.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في بيان، إنه "استكمالاً للحراك الدبلوماسيِّ المُتصاعِد في اليومين الماضيين، والذي أجراه وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم من لقاء سُفراء، وقائمين بالأعمال (لغياب سفرائهم) من أعضاء مجلس الأمن الدوليّ الدائمين (أمريكا، وبريطانيا، وفرنسا، والصين)، إضافة إلى القائم بالأعمال الألمانيّ (لغياب السفير)، التقى اليوم، مع سفير روسيا (عضو دائم في مجلس الأمن الدوليّ)، كما أجرى لقاءً مُوسّعاً مع سفراء الدول العربيّة المُعتمَدين لدى العراق".

وأضاف الصحاف، أن "هذه اللقاءات تأتي في إطار التأكيد على محوريّة الحفاظ على استقلال العراق، وسيادته، ووحدة أراضيه، وتماسُكه الاجتماعيّ، ورفضه لأيّ تدخّل في شُؤُونه الداخليّة، أو إقحامه في أزمات المنطقة كطرف على حساب طرف آخر".

وأوضح أنه "جرى التأكيد أيضاً على أنّ العراق مُلتزم بمبدأ حسن الجوار، ولن يسمح بأن يكون ساحة للنزاع، والاختلاف"، مؤكداً أن "أمن العراق يتصدّر أولويّات الحكومة".

وأكد المتحدث باسم الخارجية، على "أهمّية سلامة جميع التشكيلات الأمنيّة العراقـيّة التي تحظى بغطاء قانونيّ، وتحت قيادة القائد العامّ للقوات المسلحة، وذات أداء وطنيّ مُتميّز، وأظهرت كفاءة عالية، وقدّمت تضحيات كبيرة في عمليّات تحرير المُدُن من تنظيم داعش الإرهابيّ؛ لذا نعبّر عن رفض العراق المطلق، والأكيد لأيّ اعتداء تتعرّض له تحت أي ذرائع، أو مزاعم".

وبيّن، أن "الحكيم كشف في الاجتماعات أنّ وزارة الخارجيّة ستتخذ الإجراءات الدبلوماسيّة والقانونيّة اللازمة عبر الأمم المتحدة، ومجلس الأمن الدوليّ، والتنسيق مع الدول الشقيقة والصديقة للتصدّي لأيّ عمل يخرق سيادة العراق، ويمسّ سلامة أراضيه".

إقرأ ايضا
التعليقات