بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ندوة بـ "قمة السبع" تحذر من تمويل قطري لنشر فكر الإخوان

DkjT2nsoi1onYJmNNuq31g5uMUgLYg1565184514

 
عبر باحثان فرنسيان عن قلقهما إزاء محاولات تنظيم الإخوان الإرهابي نشر فكره المتطرف  في فرنسا، عبر تمويل ضخم تضخه قطر  لبناء مساجد ومؤسسات بهدف تدريب الدعاة على نشر أيديولوجيته.

جاء ذلك خلال ندوة عُقدت أمس السبت على هامش قمة مجموعة السبع التي يستضيفها منتجع بياريتس الفرنسي. 

وقال يواكيم فيليوكاس، الباحث الفرنسي في الإسلام السياسي، إن قطر  تعملان على نطاق واسع لبناء المساجد والمكاتب والمؤسسات لتدريب الدعاة الذين يقدمون دروسا دينية في المساجد الفرنسية بهدف نشر أيديولوجيتهما.
وأشار فيليوكاس إلى التمويل الضخم الذي تضخه قطر في المؤسسات المتطرفة في فرنسا، بحسب ما نشر موقع مركز "الدراسات والأبحاث الاستشرافية حول الإسلام الحركي" (مقره باريس). 
وكان الباحث الفرنسي قد كشف في وقت سابق أن قطر دفعت 25 مليون يورو لبناء مساجد في بلاده.
واتهم فيليوكاس تنظيم الإخوان الإرهابي بنشر التطرف في فرنسا، معبراً عن قلقه إزاء وجود كتب مؤلفة من قبل دعاة متطرفين في جميع أنحاء البلاد.
وذكر أن الكتب التي ألفها الجزائري المتطرف أبو بكر الجزائري تُترجم للغة الفرنسية وتُباع في العديد من المكتبات، والمتاجر الكبرى، ومساجد يسيطر عليها تنظيم الإخوان.

وأضاف: "هذا أمر مثير للقلق، هؤلاء الدعاة يؤيدون التطرف"، مؤكداً أن التدخل القطري في فرنسا سيؤثر سلباً على وضع حقوق الإنسان في بلاده على المدى الطويل.
 وفي الندوة ذاتها، قال رولاند لومباردي، الباحث الفرنسي في شؤون الشرق الأوسط، إن "المؤسسات الإسلامية الفرنسية ترتبط بشكل مباشر أو بطريقة ما بتنظيم الإخوان وقطر".
واختتم لومباردي حديثه بالتأكيد على أن تنظيم الإخوان الإرهابي يهاجم هؤلاء الذين ينتقدون التطرف، وأي شخص يعترض على خطابهم بطريقة ديمقراطية. 
وفي مايو/أيار الماضي، كشفت صحيفة "لوجورنال دو ديمانش" الفرنسية عن أن هناك تحركات برلمانية فرنسية لدعوة الرئيس إيمانويل ماكرون إلى إدراج تنظيم الإخوان في قائمة الإرهاب وحل المنظمات المرتبطة بها في البلاد.
وشملت التحركات، آنذاك، كذلك العمل على وقف التمويل القطري في البلاد، وذلك بعدما كشف كتاب "أوراق قطر" للصحفيين الفرنسيين كريستيان شينو وجورج مالبرنو، عن شبكة الدوحة الإخوانية في أوروبا. 

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات