بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خبير بجامعة تل أبيب: الضربات الإسرائيلية على العراق حملة منظمة.. وهؤلاء هم المستفيدون

5213c384-95f6-4ce3-81b6-6111f3cdf837

أكد رئيس مركز الدراسات الأمنية التابع لمعهد دراسات الأمن القومي في جامعة تل أبيب  عاموس يادلين، اليوم الخميس، أن تدمير العديد من المواقع العسكرية في العراق هي حملة اسرائيلية منظمة، لافتا إلى أن إسرائيل  والسعودية هما المستفيدان من هذه الحملة.
ونقلت صحيفة “الجيمنر” الاسرائيلية الناطقة باللغة الانكليزية في تقرير  لها عن يادلين قوله إن “الهجمات على المواقع العسكرية في العراق ، ربما تكون مخططة بشكل جيد ، ضمن حملة جيدة الاداء تبدو وكأنها عمليات سرية”.
واضاف أن “هجمات كهذه كانت جزءا من حملة اسرائيل بين الحروب كسلسلة من العمليات تهدف الى ما اطلق على تسميته بمواجهة ايران في الشرق الاوسط ومحاولات بناء جسر بري من إيران إلى البحر الأبيض المتوسط لتسهيل نقل الأسلحة”.
وتابع ردا على سؤال من هو الخاسر في هذه العملية “بالطبع ايران ومؤيديها في العراق وللاسف السكان العراقيين ، والحكومة العراقية التي تبدو غير قادرة على حماية سيادتها والولايات المتحدة القلقة بشأن سلامة قواتها في المنطقة”.
وتابع، أن “الكاسب من هذه الحملة هي اسرائيل والسعودية”، مشيرا إلى أن “ العراق لن يوجه اللوم لاسرائيل على وجه التحديد في النهاية ستستمر الحملة بين الحروب وسيتم الحكم عليها من خلال آثارها الاستراتيجية مقابل تكاليفها”، مشيرا الى أن ” السيطرة المستمرة على التصعيد أمر حيوي”.

ع د


إقرأ ايضا
التعليقات