بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

عرب وأكراد إيران يطالبون بعزل خامنئي وتأسيس نظام فيدرالي علماني

خامنئي يحظر المفاوضات مباشرة مع أمريكا
 طالب 14 ناشطًا سياسيًا وثقافيًا من عرب وأکراد إيران، بضرورة تنحي علي خامنئي، وحل جميع مؤسسات نظام ولاية الفقيه الديني، وطالبوا بإنشاء حكومة علمانية وديمقراطية وفيدرالية.
وقال البيان الذي دعموا فيه البيان السابق الصادر عن 14 ناشطًا مدنيًا وسياسيًا في ايران.: «عانت القوميات الإيرانية المختلفة منذ فترة طويلة من التنمية الاقتصادية غير المتوازنة، والقمع المزدوج، ومختلف التمييزات المذهبية والسياسية والدينية والثقافية واللغوية، وآلة الهيمنة الثقافية بقمعها الوحشي والدموي، التي خنقت أي صوت يطالب بالعدالة».
وقال هؤلاء المواطنون الأکراد والعرب في بيانهم: «نشعر بالفصل العنصري ضد النساء في أرضنا، لأننا نتعرض للتمييز اللغوي والثقافي والديني والعرقي. نشعر بألم ضحايا الاستبداد الذين واجهوا- دون خوف- رأس النظام الاستبدادي، لأنه ليس لدينا حرية في التعبير ولا حتى حرية استخدام اللغة».
وکتب النشطاء في نهاية بيانهم:«لقد أثبتت الأحداث السياسية في العقد الماضي- وخاصة أحداث صيف 2009، ويناير 2018- أن المركز وحده، دون دعم من الشعوب الإيرانية، لن يكون قادرًا على إزاحة طغاة الجمهورية الإسلامية. نحن نعتقد أنه لا توجد وسيلة أخرى غير إقامة جمهورية علمانية وديمقراطية وفيدرالية لتغيير المعادلة غير المتوازنة بين الوسط والأطراف، لمنع استمرار الاستبداد في المستقبل».
ومن بين الموقعين على البيان شخصيات ثقافية وسياسية، مثل: الدكتور کلمراد مرادي، ويوسف عزيزي بني طرف، وحافظ فاضلي، وآراش نظامي، وهادي صوفي زادة.

ع د
إقرأ ايضا
التعليقات