بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

محما خليل : هناك عدم اهتمام واضح من الحكومة المركزية بقضية سنجار

الايزيديين

طالب النائب السابق عن المكون الايزيدي، محما خليل علي ، مجلس النواب بتشريع قانون، يعتبر من خلاله يوم (الثالث من آب) من كل عام يوم ابادة جماعية ضد المكون الايزيدي، وان يكون هذا اليوم عطلة رسمية في عموم البلاد.

وقال خليل في بيان صحفي  بمناسبة ذكرى  المجزرة التي ارتكبتها عصابات داعش الإرهابية في سنجار يوم 3 آب/ اغسطس  2014، ضد المكون الايزيدي:" على الحكومة الاتحادية ان تشكل محاكم مختصة بهذه الفاجعة لمحاكمة القادة العسكريين والدواعش المسؤولين عن هذه المجزرة ومنع اي عفو بحقهم، وتوفير مستلزماتها ميدانيا في قضاء سنجار".

واوضح، ان "هذه المحاكم يجب ان تكون ذات طابع دولي بجلب مختصين دوليين في الابادة الجماعية، واعطاء الفرصة لاهالي سنجار بتقديم الدعاوى بحق المتسببين بالمجزرة ".

واضاف :" ان هناك عدم اهتمام واضح بقضية سنجار، مما ولد شكا لدى أهالي المنطقة بوجود نية صادقة لانتشالها من واقعها المؤلم". داعيا إلى "العمل بصورة جدية على طرد حزب العمال الكردستاني منها، الذي يفرض قوانين مجحفة بحق أهالي المنطقة ".

كما طالب بـ "بتشكيل قوات مشتركة من الجيش العراقي والبيشمركة لحماية المنطقة وضبط الحدود مع سوريا وطرد الخلايا النائمة التي أصبحت اخطر من ذي قبل، والبدء بحملة اعمار كبيرة وتمكين المؤسسات الحكومية الاتحادية من القيام بواجباتها" مؤكدا :" ان هذا اقل ما يمكن فعله".

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات